موقع عبد خطار عبد خطار - مخيم البداوي


احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا / ضيف المناسبة رئيس الوزراء الأردني الأسبق احمد عبيدات

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا
ضيف المناسبة رئيس الوزراء الأردني الأسبق احمد عبيدات


احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

2013-04-14 درتموند

احيت لجنة التنسيق المنبثقة عن الجاليات الفلسطينية في غرب المانيا من مدن دورتموند، بدربورن، منستر، اونا، كوبلنز، نويس، منشن غلادباخ، بوخوم وعن مؤسسات البيت الفلسطيني من مدينة ركلنغ هاوزن، واتحاد الثقافة الفلسطيني من مدينة فوبرتال واتحاد المهندسين الألماني الفلسطيني في ولاية شمال الراين ويستفاليا، الذكرى 37 ليوم الأرض في مدينة دورتموند. ويذكر ان احياء هذه المناسبة اصبح تقليدا سنويا لدى هذه الجاليات والمؤسسات الفلسطينية التي اضحت تشكل ظاهرة فلسطينية ايجايبة في المانيا، انعكس مشاركة متزايدة للفلسطينيين في هذه المناسبة الوطنية. كما لوحظ هذا العام اتساع المشاركة الفلسطينية من قبل نشطاء العمل الوطني والجليوي والمهني من عموم جمهورية المانيا، في صورة تعكس نزوع ابناء الشتات الفلسطيني لترسيخ قيّم الوحدة الوطنية الفلسطينية العابرة للانتماءات السياسية.

وفي كلمته امام الجمهور اكد احمد عبيدات رئيس الوزراء الأردني الأسبق ورئيس الجبهة الوطنية للاصلاح ضيف الجاليات الفلسطينية لهذا العام، على الخصوصية والعمق التاريخي للعلاقة الفلسطينية الأردنية منذ ان جرد مجلس ابناء عشائر الأردن اول حملة عسكرية ضد الانتداب البريطاني عام 1920م بقيادة الشيخ الشهيد "كايد مفلح العبيدات" اول شهيد اردني سقط على ارض فلسطين في معركة "وادي الثعالب" قرب بيسان، مذكرا بمئات الشهداء والمفقودين الاردنيين الذين سقطوا دفاعا عن فلسطين رغم كل القيود البريطانية التي كانت مفروضة على الاردن في مراحل تاريخية معينة. واكد "عبيدات" في كلمته على اهمية الوحدة الوطنية في الأردن وضرورة الابتعاد عن الانتماءات العصبوية الصغيرة التي تشغل المواطنين الأردنيين من كافة الاصول والمنابت عن الخطر الذي يتهدد الأردن وفلسطين، سواء كان ذلك مخططات ما يسمى "الوطن البديل" او الاتفاقيات والمشاريع التي تلوح من وقت لآخر في الأفق، مثل "الكونفدرالية" وغيرها، وتستبطن حلولا لا تفي بمتطلبات الحق الفلسطيني في دولة مستقلة كاملة السيادة، وفي ضمان حق اللآجئين بالعودة الى ديارهم. وذّكر ان اية مشاريع لن تكون ذات قيمة قبل ان يتحقق الاستقلال الناجز لدولة فلسطين على المحتل من الأرض الفلسطينية عام 1967 على الأقل، وبعدها يمكن ان يستفتى الشعبان حول شكل العلاقة المستقبلية بينهما.

وذكر "عبيدات" الذي يعتبر معارضا قويا لاتفاقية وادي عربة بين الأردن واسرائيل، ان اتفاقية اوسلو جرّت كارثة على الشعب الفلسطيني وادت عبر 20 عاما من التفاوض الى قرب استكمال المشروع الاستيطاني الصهيوني على ارض فلسطين وخصوصا في القدس، وادت الى انقسام خطير بين الفلسطينيين اضر بقضيتهم وبنسيج الوحدة الوطنية بينهم. وطالب "عبيدات" بانهاء الانقسام الفلسطيني فورا مهما كان الثمن للحد من الخسائر الفادحة التي ترتبت عليه، ودعى الى تحرك شعبي في الداخل والخارج لفرضه، لاعادة البعد العربي للقضية الفلسطينية وقطع الطريق على النظام العربي الذي ينأى بنفسه عنها متحججا بهذا الانقسام. وشدد "عبيدات" بعد استعراضه لتاريخ العلاقة الأردنية الفلسطينية بسلبياتها وايجابياتها على ضرورة ان تكون هذه العلاقة نابعة من مصالح الشعبين، وبما لا يلبي بأي حال متطلبات الأمن الاسرائيلي، ودعى الى ترك المراهنة على الادارات الامريكية المتعاقبة. كما وجه "عبيدات" تحية للاسرى في سجون الاحتلال، مشيدا بنضالهم وصمودهم الاسطوري في المعتقلات الاسرائيلية.

وفي نهاية كلمتة قدم له الدكتور هشام حماد النائب السابق في برلمان ولاية شمال الراين ويستفاليا ورئيس الجالية الفلسطينية في مدينة دورتموند ومحيطها، درعا باسم لجنة تنسيق جاليات ومؤسسات غرب المانيا، تقديرا لمواقفه القومية والمبداية من القضية الفلسطينية، وحرصه على سلامة نسيج الوحدة الوطنية في المملكة الاردنية الهاشمية. اما سفير دولة فلسطين في المانيا "صلاح حيدر عبد الشافي" فقد القى كلمة فلسطين مثنيا على هذه الظاهرة الايجابية التنسيقية بين الجاليات والمؤسسات الفلسطينية في غرب المانيا، مؤكدا سعادة البعثة الدبلوماسية الفلسطينية في برلين بكل ما يجمع شمل الفلسطينيين ويوحد كلمتهم، لايصال الصوت الفلسطيني الواعي والمنسق الى المجتمع المدني الالماني وبما ينعكس بالايجاب على مواقف صناع القرار في المانيا. وحذر "عبد الشافي" في كلمته من خطورة العبث بوحدانية تمثيل منظمة التحرير الفلسطينية للشعب الفلسطيني، مشددا على ان هذا الانجاز التاريخي المتمثل ب"م.ت.ف" هو ثمرة تراكم تضحيات هائلة لهذا الشعب، لا يمكن التفريط به.

وفي كلمة لجنة تنسيق جاليات ومؤسسات غرب المانيا التي القاها ممثلا لها المهندس "محمد جابر" رئيس اتحاد المهندسين الألماني الفلسطيني في ولاية شمال الراين ويستفاليا، القى المهندس "جابر" الضوء على هذه الذكرى ومعانيها بالنسبة للشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجده. وطالب بتعزيز النضال والمقاومة المشروعه على أساس وحدة الشعب والأرض والقضية والمصير، والى التمسك بالحقوق الثابتة في عودة اللاجئين إلى أرضهم وديارهم، وإقامة الدولة الوطنية المستقلة على التراب الوطني، وعاصمتها القدس الشريف. كما طالب بوقف التنسيق الامني مع الاحتلال والتأكيد على ضرورة مواجهة الاستيطان و الارهاب الاسرائيلي في كافة المحافل الدولية وفي مقدمتها محكمة الجنايات الدولية. كما دعى الى انهاء الانقسام واعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، وتغليب المصلحة الوطنية العليا على المصالح الفئوية الخاصة، وطالب بانتخاب قيادة ل "م.ت.ف." تعمل بشكل تكاملي مع الفصائل ومؤسسات المجتمع المدني ووسائل الاعلام.

وفيما يخص التجربة الرائدة للجنة التنسيق بين الجاليات والمؤسسات في غرب المانيا، اكد المهندس "جابر" على اهمية هذا الشكل الجماهيري التلقائي من العمل الفلسطيني المنسق، واشار الى ان هذه اللجنة نجحت منذ تشكّلها قبل 5 سنوات، وفي مواقف عدة في لفت نظر المستويات السياسية والاعلامية في المانيا لما يجري من انتهاكات لحقوق الانسان على ارض فلسطين والى بؤس سياسة الكيل بمكيالين. وعلى المستوى الاجتماعي والتربوي لفلسطيني الشتات في المانيا ذكر ألمهندس "جابر" في كلمته، ان هذه اللجنة قامت بتوجيه جهودها وبشكل مرّكز الى الاهتمام بابناء الجيل الثاني والثالث، من الفلسطينيين الذين ولدوا وترعرعوا في المانيا، ونجحت في غرس الموروث الثقافي والوطني فيهم، من خلال مثال تأسيس فرقة "الكرمل" للموسيقى والفنون الشعبية وقوامها ابناء الجيل الفلسطيني الثاني والثالث من فلسطيني المانيا. واصبح نشاط لجنة التنسيق يستقطب اهتمام ورعاية مبدعين فلسطينيين مثل الفنانة التشكيلية "تمام الأكحل" زوجة الفنان التشكيلي الفلسطيني الراحل "اسماعيل شموط" والتي اصبحت تحرص سنويا على حضور هذه المناسبة في مدينة دورتموند.

ويذكر ان اتحاد المهندسين الألماني الفلسطيني في ولاية شمال الراين ويستفاليا والذي يرأسهالمهندس "جابر" بادر مع لجنة تنسيق الجاليات والمؤسسات الى تبني هذه الفرقة للفنون الشعبية، واكمل استعداداته ايضا لافتتاح مدرسة فلسطينية لتعليم النشيء اللغة العربية والتاريخ الفلسطيني، مستفيدا من تجربة الجالية الفلسطينية الشقيقة في بريطانيا في تجربتها مع المدرسة الفلسطينية في لندن. وفي خطوة تحمل رسالة شعبية هامة في مضمونها و تبرز العمق الشعبي والجماهيرى لهذه المناسبة، ووعي وحيوية المجتمع المدني الفلسطيني، قامت العائلات الفلسطينية من المدن المشاركة في احياء المناسبة، بالتبرع بالأطعمة والحلويات الفلسطينية التقليدية للتوفير في تكاليف احياء ذكرى يوم الأرض.

أما الكاتب الفلسطيني نضال حمد مدير موقع الصفصاف و رئيس الجالية الفلسطينية في النرويج فقد حل ضيفا على المهرجان وقام بتوقيع مجموعته القصصية " في حضرة الحنين " والتي توقع لأول مرة في ألمانيا بعدما كانت وقعت هذا الشهر والشهر الفائت في مهرجانات يوم الأرض في مدينة غوتبورغ السويدية في البيت الفلسطيني هناك. وكذلك في مهرجان ضخم أقيم بمناسبة يوم الأرض في مدينة اوغوس الدنمركية في بيت الثقافة العربية الدنمركي. وسوف يقوم بتوقيعها قريبا في العاصمة الالمانية برلين. وبالرغم من اننا في زمن لم تعد فيه القراءة الورقية رائجة كثيرا بسبب القراءة الالكترونية إلا أن الاقبال على اقتناء الكتاب كان جيدا. حيث قام الكاتب بتوقيع عشرات النسح من الكتاب.


line


فيديو كلمات المتحدثين


فيديو الحفل الفني

line

احمد عبيدات رئيس الوزراء الأردني الأسبق

دولة الرئيس احمد عبيدات رئيس الوزراء الأردني الأسبق ورئيس الجبهة الوطنية للاصلاح

سفير دولة فلسطين في المانيا صلاح حيدر عبد الشافي

سفير دولة فلسطين في المانيا صلاح حيدر عبد الشافي

الدكتور هشام حماد النائب السابق في برلمان ولاية شمال الراين

الدكتور هشام حماد النائب السابق في برلمان ولاية شمال الراين
ويستفاليا ورئيس الجالية الفلسطينية في مدينة دورتموند ومحيطها

رئيس اتحاد المهندسين الألماني الفلسطيني المهندس محمد جابر

رئيس اتحاد المهندسين الألماني الفلسطيني في ولاية شمال الراين ويستفاليا المهندس محمد جابر

الكاتب والاعلامي نضال حمد في توقيع كتاب في حضرة الحنين

الكاتب والاعلامي نضال حمد في توقيع كتاب في حضرة الحنين

عرافة الاحتفال لنا عودة

عرافة الاحتفال لنا عودة

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

احياء الذكرى 37 ليوم الأرض في غرب المانيا

الفنانة التشكيلية تمام الأكحل & عبد خطار

الفنانة التشكيلية تمام الأكحل زوجة الفنان التشكيلي الفلسطيني الراحل اسماعيل شموط

دولة الرئيس احمد عبيدات رئيس الوزراء الأردني الأسبق وعبد خطار

دولة الرئيس احمد عبيدات رئيس الوزراء الأردني الأسبق ورئيس الجبهة الوطنية للاصلاح وعبد خطار


البوم الصور



Powered by Abedkhattar
Copyright© 2014 Abedkhattar.com - All rights reserved.