الرئيسية | اخبار دولية وعالمية | روسيا وايران والقوات الرديفة || سنرد بقوة على أي عدوان
غرفة العمليات المشتركة للحلفاء

روسيا وايران والقوات الرديفة || سنرد بقوة على أي عدوان

أكدت غرفة العمليات المشتركة للحلفاء (روسيا وايران والقوات الرديفة) أنها سترد بقوة على أي عدوان على سوريا، ولن تسمح لامريكا بأن تهيمن على العالم.

وفي بيان لها تعليقاً على العدوان الأميركي الذي استهدف مطار الشعيرات السوري صباح الجمعة الفائت، وصفت غرفة العمليات المشتركة للحلفاء، هذا العدوان الأميركي بأنه تجاوز خطير واعتداء سافر على سيادة الشعب والدولة السورية وهو مدان، ويثبت مجدداً خطأ الحسابات والخيارات الأميركية.

واستنكرت أي استهداف للمدنيين أياً كانوا، مشيرة الى أن ما جرى في خان شيخون مدان أيضاً، رغم ايمانها بأنه فعلٌ مدبر من بعض الدول والمنظمات، لاتخاذه ذريعة لمهاجمة سوريا.

وأضافت غرفة العمليات المشتركة للحلفاء أن أميركا المتغطرسة لم تنتظر إذناً من أحد ولم تحترم الدول المنضوية تحت قبة الأمم المتحدة، وقبل أن تصدر نتائج التحقيق في قضية خان شيخون قامت بمهاجمة سوريا وأعلنت بكل وقاحة عن ذلك الهجوم.

وحذرت غرفة العمليات المشتركة للحلفاء واشنطن بالقول: يجب أن يعلموا أننا نرصد كل خطواتهم وتحركاتهم ونتابعهم بدقة، وأن محاولتهم السيطرة على تلك البقعة الجغرافية، تجعلهم قوات غير شرعية لاحتلال أراض سورية ذات سيادة.

وشددت على أن ما قامت به امريكا من عدوان على سوريا هو تجاوز للخطوط الحمراء، ملوحةً الى أنه من الآن وصاعداً سنرد بقوة على أي عدوان وأي تجاوز للخطوط الحمراء من قبل أي كان وامريكا تعلم قدراتنا على الرد جيدًا.

وخلصت غرفة العمليات المشتركة للحلفاء الى أن فعل أميركا هذا لن يثنينا عن محاربة الإرهاب والقضاء عليه.

وختمت غرفة العمليات المشتركة للحلفاء بيانها بالتشديد على أن روسيا وإيران لن تسمحا لأمريكا بأن تهيمن على العالم وتفرض نظام القطب الواحد عبر استمرار العدوان المباشر ضد سوريا عن طريق خرق القوانين الدولية والعمل خارج إطار الامم المتحدة، وستقفان في وجه امريكا بكل قوة..

دمشق – وكالات

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ألمانيا تعيد الآلاف من طالبي اللجوء لدول الاتحاد الأوروبي

رغم وجود صعوبات تحول دون إرجاع ...