الرئيسية | الشتات الفلسطيني | حركتا التوحيد والإسلامية المجاهدة يبحثان الوضع الأمني في عين الحلوة
حركتا التوحيد والإسلامية المجاهدة يبحثان الوضع الأمني في عين الحلوة

حركتا التوحيد والإسلامية المجاهدة يبحثان الوضع الأمني في عين الحلوة

زار وفد من حركة التوحيد الإسلامي ضم الدكتور معاذ سعيد شعبان، الحاج عاطف القادري، الشيخ عبد الفتاح الأيوبي والشيخ أحمد عبد الرحمن، مخيم عين الحلوة، اليوم السبت، والتقى أمير الحركة الإسلامية المجاهدة الشيخ جمال خطاب في مركز النور الإسلامي بحضورالشيخ الدكتور عبدالله حلاق، الشيخ أبو ضياء، الحاج أبو محمد بلاطة.

وجرى التشاور بين الحركتين في الأوضاع الأمنية على ضوء الأحداث المؤسفة التي شهدها مخيم عين الحلوة مؤخراً وفي كيفية المحافظة على المخيم وباقي المخيمات كرمز شاهد على قضية اللاجئين الفلسطينيين، والدور الإيجابي الذي يؤديه الفلسطينيون تجاه لبنان للمحافظة على أمنه واستقراره.

ووضع الشيخ خطاب وفد حركة التوحيد بتفاصيل ما جرى مؤخراً، والعمل الدؤوب الذي قامت به القوى الإسلامية من أجل وقف إطلاق النار، والخطوات التي تقوم بها حالياً من أجل عودة الحياة إلى طبيعتها، وكذلك القيام بمروحة اتصالات ولقاءات داخلية وخارجية بهدف إفشال المخططات التي تضمر الشر للمخيم وأهله، والعمل على نزع كافة الفتائل التي من الممكن أن تشتعل في المستقبل في حال لم يتم معالجتها بشكل سريع ومتكامل.

بدره أثنى شعبان على الدور الإيجابي التي تقوم به القوى الإسلامية، للمحافظة على أمن واستقرار مخيم عين الحلوة، عارضاً إمكانات الحركة لخدمة القضية الفلسطينية والمحافظة على المخيمات كشاهد حي على قضية اللاجئين الفلسطينيين.

عين الحلوة – وكالات

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موسى: المقاومة جاهزة للرد على أي عدوان ضد أبناء شعبنا في فلسطين

صور – وكالة القدس للأنباء أكد ...