الرئيسية | الشتات الفلسطيني | لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى
لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

شهدت خيم الاعتصام المتضامنة مع أسرى الحرية والكرامة المنصوبة في المخيمات الفلسطينية في الشمال والجنوب وبيروت والبقاع، ولليوم العشرين على التوالي، لقاءات ووفود داعمة، وأنشطة متعددة، حيَت صمود الأسرى في سجون العدو، ونضالهم من أجل انتزاع حقوقهم، وطالبت الكلمات التي ألقيت الشعوب العربية والإسلامية إلى التحرك والقيام بحملات تضامن، كما طالبت الهيئات الحقوقية والانسانية إلى مبادرات للضغط على الصهاينة للتجاوب السريع مع مطالبهم.

وزارت لجان المرأة الفلسطينية وروضة بيت أطفال الصمود وبراعم الإيمان، صباح اليوم السبت، خيمة الإعتصام في مخيم شاتيلا، تعبيراً عن تضامنهم مع الأسرى.

كما قامت اللجنة الشعبية في المخيم بزيارة مدرسة رام الله، وشاركت طلابها بوقفة تضامنية والقى أحد الطلاب كلمة معبرة، وحمل التلاميذ لافتات كنب عليها : أيها الأسير متى يتحرك الضمير ليكون لك النصير، أنتم المثل الأعلى الذي نتعلم منه الصبر والتحدي والعنفوان والشموخ، أسرانا الجرح النازف في قلب فلسطين وغيرها ، تعبيراً عن موقفهم الداعم للأسرى في إضرابهم.

وزار الخيمة أمس وفد تضامني من نادي بيت المقدس وشرب الماء والملح تعبيراً عن تضامنه الكامل مع الأسرى، داعياً الهيئات الإنسانية والدولية التحرك لإطلاق سراحهم.

وأقيم في الخيمة أيضاً ندوة حوارية حول قضية الأسرى الفلسطينيين و ثورة الحرية و الكرامة دعت إلى الاستمرار في مواكبة إضرابهم بالمزيد من التحركات الجماهيرية، و ضرورة التحرك على المستوى السياسي واحقوقي من أجل فضح ممارسات الاحتلال العنصرية و تقديم شكوى لمحكمة الجنايات الدولية لمعاقبة اسرائيل على جرائمها بحق الأسرى .

وعبرت الأسيرة المحررة كفاح العفيفي من مخيم شاتيلا، خلال زيارتها لخيمة الإعتصام التي أقيمت في منطقة الأسكوا في بيروت عن تضامنها الشديد مع الأسرى المضربين عن الطعام في السجون العدو الصهيوني، شارحة الأساليب الوحشية الذي يتبعها العدو في تعذيبه للأسرى، وطالبت المجتمع الدولي بالتحرك لإطلاق سراحهم.

وزار وفد تركي خيمة الاعتصام المفتوح المنصوبة أمام جامع الفرقان في مخيم برج البراجنة في بيروت أمس الجمعة للتضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الصهيوني.

ونظم اعتصام تضامني في ساحة الشهداء في صيدا تلبية لدعوة إمام مسجد الغفران الشيخ حسام العيلاني، بمشاركة ممثل حزب الله الشيخ زيد ضاهر، ممثل حركة أمل المهندس بسام كجك وممثلين عن الفصائل الفلسطينية والقوى اللبنانية وحشد من أبناء المخيمات.

وزار وفد من قيادة حركة فتح في الشمال يتقدمهم أمين سر المنطقة أبو جهاد فياض خيمة الاعتصام في مخيم نهر البارد رافقهم رئيس بلدية المحمرة، عبد المنعم عثمان والمختار محمد سلمى، وأعضاء وكوادر من الحركة من مخيمي البداوي والبارد وأعضاء لجنة شعبية وفعاليات جماهيرية .

وشارك وفد من اللجنة الشعبية في الأعتصام الذي أقيم أمس الجمعة أمام مقر الصليب الأحمر الدولي في مخيم عين الحلوة، تضامنآ مع الحركة الأسيرة ، وتخلل الأعتصام القاء العديد من الكلمات المؤيدة والداعمة للأسرى، داعية إلى انتفاضة شاملة ضد الأحتلال والأستيطان، كما تم التنديد بكافة أشكال الأعتقالات التي يمارسها الأحتلال ضد الشعب الفلسطيني والعمل على ملاحقة الأحتلال ومقاضاته في المحافل الدولية.

وأقيم في خيمة الاعتصام في مخيم البرج الشمالي، اعتصام تضامني مع الأسرى بحضور وفد قيادي من حركة الجهاد الإسلامي ، وممثلين عن الفصائل الفلسطينية والقوى اللبنانية، وألقيت كلمات حيَت أسرانا البواسل في سجون الاحتلال الذين يخوضون أروع ملاحم البطولة والتحدي في معركة الأمعاء الخاوية معركة الحرية والكرامة.

ونظمت لجنة المهجرين الفلسطينيين من سوريا إلى لبنان في منطقة صور، اعتصاماً تضامناً مع الأسرى في مخيم الرشيدية جنوب لبنان، بحضور ممثلين عن الفصائل الفلسطينية، واللجان الشعبية والأهلية، ومؤسسات وجمعيات المجتمع المحلي .

وبدعوة من لجان العمل في المخيمات اعتصمت وفود شعبية من مخيمات صور لللاجيئين الفلسطينيين في جنوب لبنان، في معتقل الخيام – قضاء مرجعيون تضامناً مع الأسرى.

وحضر إلى باحة المعتقل حوالى 150 شخصاً من مخيمات البص وبرج الشمالي وتجمع الشبريحا، برفقة مسؤول عمل اللجان الحاج أبو حسن أسعد، منسق اللجان أبو عمرو رئيس مركز بدر الكبرى في لبنان الشيخ محمد قدورة ، حاملين أعلام فلسطين ولافتات منددة بما يجري في سجون العدو، حيث كان في استقبالهم مسؤولي حزب الله في قطاع الخيام، بحضور مسؤول الجمعية اللبنانية للأسرى والمحررين، أحمد طالب وعدد من الأسرى المحررين في سجون العدو، وتلامذة مدرسة الأحمدية وكشافة المهدي.

وبعد جولة في أرجاء المعتقل المطل على الأراضي الفلسطينية المحتلة، كانت وقفة تضامنية للمشاركين في الباحة، حيث ألقى مسؤول عمل اللجان ، كلمة بالمناسبة، رأى فيها أن الاضراب الذي يخاض اليوم في ظروف وموازين قوى مختلفة، يحمل في طياته إمكانات واحتمالات لإنتصارات لم تتوفر لأي من الإضرابات السابقة من قبل.

بدوره تحدث المنسق أبو عمر وقال: نحن معهم رغم المسافات البعيدة ورغم السياج الشائك الذي يبعدنا عن فلسطين وعنهم. ونقول لهم إصبروا، إصبروا، فان النصر قادم ، وان معركتم هذه لا بد ان تكون إحدى اللبنات الاساسية في تحرير فلسطين ودحر الاحتلال.

وتوجه الشيخ محمد قدورة، برسالة إلى المقاومة داخل فلسطين، وقال: لن تتحرر فلسطين ولن يتحرر الأسرى إلا بالمقاومة، وهي السبيل الوحيد لتحرير كافة الأسرى والأرض والإنسان.

وأشار فخري جمعة من تجمع الشبريحا، انه مضى على الأسرى المضربين عن الطعام 18 يوماً، ومجيئنا إلى المعتقل هو لدعم صمودهم ونقول لهم استمروا حتى تحقيق النصر والانتصار باذن الله.

وقالت الحاجة وحيدة صغير، الله يحمي الأسرى في فلسطين وينقدهم ويخرجوا بالسلامة. والله يحمي حزب الله والمقاومة وينصرهم وينصر جماعتنا الفلسطينيين بالداخل، وأن تتحرر أراضينا، ومن هنا نطل على أرض جدودنا في الناعمة التي احتلها اليهود وتقع داخل فلسطين المحتلة.

بدورها تحدثت أسماء سهيل عبدالله من كشافة المهدي في الخيام، وقالت: لقد اتينا لنقف اخوتنا الاسرى الفلسطينيين الذين أصبح لهم 18 يوماً مضربين عن الطعام، ولنقول لهم نحن معكم وندعم صمودكم .

وتحت عنوان جائعون للحرية، أقامت بلدية الهبارية في قضاء حاصبيا ، بالتعاون مع المجتمع الأهلي، مسيرة شموع تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام في السجون الصهيونية، شارك فيها رئيس البلدية أحمد بركات وإمام الجامع عبد الحكيم عطوي وعدد من رؤساء بلديات ومخاتيرالعرقوب وعضو اللجنة المركزية في الحزب الشيوعي رجائي ابوهمّين، وممثلي القوى والأحزاب السياسية في المنطقة وكشافة التربية الوطنية وحشد كبير من أهالي البلدة.

وانطلقت المسيرة من ساحة البلدة إلى قلعة المعبد الروماني بعل جاد، والقيت كلمات دعت إلى التضامن مع الأسرى الفلسطينيين، معتبرين قضيتهم قضية كل وطني شريف.

وكالات

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

لليوم العشرين .. خيم الاعتصامات تدعو لمزيد من التصعيد دعماً الأسرى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الحزب الشيوعي اللبناني يلتقي مروان عبد العال ووفدًا من قيادة الجبهة الشعبية في لبنان

زار وفد من الحزب الشيوعي اللبناني، يترأسه أمين عام الحزب، ...