الرئيسية | أخبار الجاليات العربية | سفارة فلسطين في المانيا تحيي ذكرى اعلان الاستقلال ويوم التضامن مع الشعب الفلسطيني
سفارة فلسطين في المانيا

سفارة فلسطين في المانيا تحيي ذكرى اعلان الاستقلال ويوم التضامن مع الشعب الفلسطيني

اقامت سفارة فلسطين في برلين مساء الخميس 23 نوفمبر احتفالا لاحياء ذكرى اعلان الاستقلال واليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

الاحتفال الذي احتضنه مبنى سفارة فلسطين في العاصمة الالمانية برلين جرى بحضور عدد كبير من السفراء وممثلي السلك الدبلوماسي المعتمدين في المانيا الى جانب ممثلين عن الحكومة والبرلمان الالماني وممثلي الكنائس والجاليات في المانيا. الى جانب مشاركة العديد من الناشطين المتضامنيين مع القضية الفلسطينية وابناء الجالية الفلسطينية واعضاء التنظيمات الفلسطينية في المانيا.

بعد ترحيبها بالحضور القت سفيرة فلسطين د.خلود دعيبس كلمة تحدثت خلالها عن العديد من محطات النضال في تاريخ الشعب الفلسطيني مؤكدة على ان يوم الاستقلال الذي اعلنه الرئيس الراحل ياسر عرفات في 15 نوفمبر 1988 هو تمثل لطموح شعبنا وقيادته للحرية وايمانهم بحقنا في تقرير المصير اُسوة بباقي شعوب الارض.

كما اعتبرت ان يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني والذي اعلنته الامم المتحدة قبل اربعين عاما ردا على قرار التقسيم 181 هو اعتراف من اعلى هيئات المجتمع الدولي بالظلم الذي لحق بالشعب الفلسطيني كونه يمثل يوم دعم الحقوق المشروعة والغير قابلة للتصرف لابناء فلسطين وتأكيد من المجتمع الدولي على حق الفلسطينين في اقامة دولتهم المستقلة.

وتحدثت د.خلود دعيبس عن انجازات الدبلوماسية الفلسطينية والتي جعلت لفلسطين مكانا حقيقيا في هيئات الامم المتحدة مشيرة الى حضورها ضمن وفد دولة فلسطين في فعاليات وجلسات مؤتمر المناخ الذي جرى في مينة بون الالمانية الاسبوع الماضي.

وفي كلمتها تطرقت سعادة السفيرة الى حملة (MAKE IT RIGHT) والتي انطلقت اواخر العام الماضي، للتوعية والتعريف اكثر بالظلم الذي لحق بشعبنا بداية من وعد بلفور المشؤوم ومرورا بالاحتلال وما تبعه من تقسيم اراضي فلسطين التاريخية الى جانب الحروب المتواصلة على قطاع غزة واغلاقها المتواصل والمشاريع الاسرائيلية لتهويد وعزل مدينة القدس الى جانب حملة الاستيطان الممتدة في جميع مدن الضفة الغربية مؤكدة على ان استمرار الاستيطان يهدد بشدة حل الدولتين وامكانية اقامة دولة فلسطينية.

كما اشادت سفيرة فلسطين بزيادة درجة الوعي بالقضية الفلسطينية على مستوى العالم وخاصة أوروبا والذي مثله ارتفاع مستوى التضامن من جانب الناشطين والمتضامنيين في عموم الدول الاوروبية.

ايضا تطرقت السفيرة الى التطور الذي شهدته العلاقات الفلسطينية الالمانية والمتمثل في زيادة عدد الزيارات الرسمية التي جرت خلال العام الماضي من الطرفين كزيارة السيد الرئيس ابو مازن الى برلين وزيارتي كل من رئيس الجمهورية الالمانية فرانك فالتر شتاينماير ووزير خارجيته سيغمار غابرييل الى جانب العديد من زيارات الوفود على مختلف المستويات، مشيدةً بالدور والدعم الكبير الذي توليه الحكومة الالمانية في مجال بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

وفي ختام كلمتها اكدت د.خلود دعيبس على ايمانها والشعب الفلسطيني كاملا باملنا وطموحنا وحقنا كفلسطينيين بالعيش في امن وامان في ظل دولة فلسطينة مستقلة.

وقد تلا كلمة السفيرة عرض لفلمين وثائقيين حول اعلان الاستقلال ومن ثم تقديم حي لعدد من اغاني التراث الفلسطيني حيث شاركت احدى الفرق الفلسطينية المقيمة في برلين في تقديم فقرات امتدت حتى نهاية الحفل الى جانب تقديم مجموعة من المأكولات من المطبخ الفلسطيني اعدت للمناسبة.

وقد امتد الاحتفال على مدار ثلاث ساعات ضمن قاعات سفارة فلسطين المعدة للاحتفالات حيث تمكن الحضور من التحدث ومشاركة ارائهم والاستيضاح عن العديد من الشؤون الفلسطينية، وحيث كان واضحا حجم الاهتمام بالقضية الفلسطينية خاصة من جانب الشباب سواء الالمان او ابناء الجالية الفلسطينية.

سفارة فلسطين في المانيا

سفارة فلسطين في المانيا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حملة صهيونية ضد الجبهة الشعبية في بريطانيا

08 تشرين ثاني / نوفمبر 2017 بوابة الهدف _ وكالات ...