الرئيسية | أخبار الجاليات العربية | احتفال خيري في دورتموند على شرف اللآجئين

احتفال خيري في دورتموند على شرف اللآجئين

ألمانيا – دورتموند – 13/12/2015 ǀǀ ترحيبا باللآجئين الجدد، اقامت الجالية الفلسطينية في مدينة دورتموند ومحيطها ومؤسسة بيت الثقافات المتعددة (VMDO) حفلا خيّريا بمناسبة قرب حلول عيد الميلاد المجيد وانتهاء السنة الميلادية 2015، حضره مئات اللآجئين الجدد ومعظمهم من السوريين. وقد قامت كل من بلدية دورتموند ومؤسسة “ديترش – كويننغ-هاوس” وهيئات اغاثية متعددة وشركة “اورتل موبايل” بدعم هذه الفعالية. وذكرت منسقة الاحتفال “ايلين يوسف” من الجالية الفلسطينية في دورتموند، انه من الأهمية بمكان، ان لا يقتصر نشاط الجاليات الفلسطينية في الشتات على احياء المناسبات الوطنية فقط، بل يجب ان يشمل جوانب اجتماعية وانسانية ضمن المجتمعات المحلية التي يعيش الفلسطينيون فيها، لتكون فلسطين حاضرة برسالتها الأممية والاغاثية رغم جراحها العميقة المزمنة. وتأتي اهمية هذا الاحتفال الخيري مع اللآجئين من مختلف الجنسيات انطلاقا من ان نصف الشعب الفلسطيني يعاني من اللجوء وشقاء المنافي، وليبعث رسالة حضارية عن اهمية التسامح بين افراد المجتمع العربي الواحد وليؤكد قيمة العيش والنضال المشترك ضد الاحتلال كما هو حاصل في فلسطين، خصوصا في ظل الانقسامات الطائفية التي تعصف بالوطن العربي. ففي الوقت الذي يحتفي فيه الفلسطينيون مسيحيوا الديانة بمولد المسيح (ع) ، يعتبر الفلسطينيون مسلموا الاعتقاد هذه المناسبة عيدا وطنيا تعطل فيه الدوائر الرسمية. والقى رئيس الجالية الفلسطينية في دورتموند، عضو برلمان ولاية شمال الراين ويستفاليا السابق د. هشام حماد كلمة، رحب فيها باللآجئين الجدد داعيا اياهم ان يكونوا مجتهدين وبناة ومعمرين في مجتمعهم الجديد. من جهتها رحبت عضوة المجلس البلدي في مدينة دورتموند الكبرى “بيرغت تسورنر” مسؤولة الشؤون الاجتماعية بالقادمين الجدد متمنية لهم طيب الاقامة في مدينة دورتموند، واعدة ببذل الجهود لدمج القادمين الجدد في مجتمع المدينة. اما رئيس بلدية ناحية غرب دورتموند “فريدرش فوس” و الدكتور “اومت كوشان” رئيس مؤسسة (VMDO) فقد رحبا بالقادمين الجدد، متمنيّن لهم النجاح والتوفيق في مجتمعهم الجديد. العائلات الفلسطينية في دورتموند ومحيطها والمنظمات الأهلية الألمانية وعشرات المتطوعين الألمان حرصوا على احضار الأطعمة والحلويات وهدايا الأطفال التي ادخلت الفرحة على قلوبهم واشعرتهم بالدفء الانساني والاجتماعي. احيا الجانب الفني من الحفل الخيري الفنان الفلسطيني نضال المشرقي وفرقته الموسيقية، وقدمت فرقة الكرمل للفلكلور الفلسطيني لوحات من الدبكة الشعبية الفلسطينية تلتها عروض من الفلكلور التاميلي قدمتها فرقة تاميلية للفلكلور من الجالية السيريلانكية اللآجئة في مدينة دورتموند.











اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حملة صهيونية ضد الجبهة الشعبية في بريطانيا

08 تشرين ثاني / نوفمبر 2017 بوابة الهدف _ وكالات ...