الرئيسية | اخبار دولية وعالمية | ولاية ألمانية تطالب بشرطة خاصة لحماية حدودها مع الدول المجاورة

ولاية ألمانية تطالب بشرطة خاصة لحماية حدودها مع الدول المجاورة

تاريخ النشر:23.03.2018
Reuters / Vincent Kessler

طلبت ولاية بافاريا بجنوبي ألمانيا، اليوم الجمعة من الحكومة الألمانية الموافقة على تشكيل شرطة خاصة بها، كما طلبت تخصيص مكتب لها للنظر في قضايا اللجوء.

واتخذ مجلس وزراء الولاية الجديد برئاسة رئيس الحكومة ماركوس زودر هذه القرارات الجمعة في ميونخ.
إقرأ المزيد
نقطة تفتيش بين ألمانيا والدنمارك الدنمارك تبني سياجا فاصلا على حدودها مع ألمانيا!

وقال زودر إن شرطة حرس الحدود ستصل في النهاية إلى ألف شخص من الممكن أن يمارسوا الرقابة على الحدود بصورة مستقلة لحماية الحدود من تدفق المهاجرين.

وأعلن أن هناك نية للحديث مع الحكومة المركزية عن هذا الأمر.

وحتى الآن كانت الشرطة الاتحادية هي المختصة بالرقابة على الحدود وكانت شرطة ولاية بافاريا تقدم الدعم لها فحسب، وكانت بافاريا تتمتع حتى 1998 بشرطة حدود خاصة بها، وكانت مختصة بالرقابة على الحدود مباشرة، أما اليوم فهذه المهمة منوطة بالشرطة الاتحادية.

وترغب ولاية بافاريا في إبرام هذه الاتفاقية تحديدا مع الحكومة الاتحادية الألمانية ثانية، ولم يعد وزير الداخلية الألماني الجديد هورست زيهوفر الذي كان رئيس وزراء بافاريا لمدة طويلة يملك الآن اعتراضات تذكر على هذه الاتفاقية.

المصدر: د ب أ

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأرجنتين طلبت من روسيا اعتقال ولايتي على خلفية تفجير في بيونيس آيرس

الأرجنتين طلبت من روسيا اعتقال ولايتي على خلفية تفجير في بيونيس آيرس

كشفت صحيفة كلارين الأرجنتينية، أن المحقق ...