الرئيسية | شؤون فلسطينية | عشراوي || الكيان الصهيوني يتعمد منع الصحافيين من رصد انتهاكاتها
عشراوي: الكيان الصهيوني يتعمد منع الصحافيين من رصد انتهاكاتها

عشراوي || الكيان الصهيوني يتعمد منع الصحافيين من رصد انتهاكاتها

قالت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، إن الكيان الصهيوني مصممة على إقرار سياسات تستهدف “بشكل متعمد” الإعلاميين والمؤسسات الفلسطينية التي ترصد انتهاكاتها.

جاء ذلك في بيان صدر عنها أمس الأحد، رداً على مساع “إسرائيلية” لإقرار قانون “حظر تصوير الجنود” الذي يناقشه البرلمان الإسرائيلي (الكنيست).

وأضافت عشراوي أن “القانون يأتي ضمن التصعيد الصهيوني المتعمد لتطبيق قوانين غير مشروعة ولا عادلة، تهدف إلى إطالة الاحتلال العسكري، وترسيخ معاناة الفلسطينيين”.

وتساءلت: “إذا لم يكن لدى الكيان وجيش احتلالها ما تخفيه، فلماذا ستمنع توثيق انتهاكاتها بحق الفلسطينيين؟”.

واعتبرت عشراوي أن الكيان “يتلاعب بالنظام القانوني الديمقراطي؛ لتوفير غطاء لجرائم الحرب وحماية جنودها من أي نوع من المساءلة القضائية (..)”.

وطالبت عضو التنفيذية، المجتمع الدولي بالتدخل لوقف إقرار “القانون العنصري” الذي يشكل خرقاً خطيراً للحقوق الأساسية المتعلقة بحرية التعبير والصحافة”.

ويلتقط صحافيون وناشطون فلسطينيون صوراً ومقاطع فيديو للجنود الصهاينة، أثناء قتل متظاهرين سلميين، أو خلال استهداف الطواقم الطبية والصحفية أثناء تأدية عملها.

وفي الأحداث التي تشهدها غزة، قتل الجيش الإسرائيلي صحافييْن اثنين، وهما: ياسر مرتجى وأحمد أبو حسين، خلال تأدية مهامهما في تغطية مسيرات العودة على حدود القطاع.

واستشهد 117 فلسطينياً منذ نهاية مارس/آذار الماضي على الحدود الفاصلة بين قطاع غزة وإسرائيل، جراء قمع المتظاهرين السمليين المطالبين بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الحمدلله يوجه رسالة لـ حماس || الممر المائي ليس هو الحل

الحمدلله يوجه رسالة لـ حماس || الممر المائي ليس هو الحل

وجه رئيس وزراء حكومة الوفاق رامي ...