الرئيسية | العيادة الطبية | البوليبات.. بعضها قد يتحول لسرطان
البوليبات.. بعضها قد يتحول لسرطان

البوليبات.. بعضها قد يتحول لسرطان

البوليبات (Polyps) -وهي معروفة ‫أيضا باسم (السلائل)- عبارة عن تورمات عُقدية في سطح الغشاء المخاطي.

‫وتتألف العُقد من أجزاء من الغشاء المخاطي ويمكن أن تشتمل على نواة من ‫النسيج الضام، وغالبا ما يبلغ حجمها عدة ملليمترات أو أكبر من ذلك.

ولا تشكل ‫”البوليبات” خطورة على الصحة في المعتاد، ولكن يجب تشخيصها ‫مبكرا واستئصالها في مواضع معينة بالجسم، مثل الأمعاء والرحم.

‫وأوضح البروفيسور الألماني كارل فريدريش بوريش أن البوليبات غالبا ما تنشأ نتيجة لالتهاب ‫الغشاء المخاطي بسبب البكتيريا أو الفيروسات، كما يمكن أن تنشأ بدون سبب ‫واضح، وفي حال استئصال البوليبات فإنه ينبغي فحصها في المختبر للتحقق ‫مما إذا كانت ورما خبيثا أم لا.

بوليبات الأمعاء
‫بدورها، أشارت اختصاصية أمراض الجهاز الهضمي الألمانية داجمار ماينتس إلى ‫أن البوليبات تنشأ في الأمعاء أيضا ولا تسبب متاعب غالبا، ولكن بدءا من ‫حجم معين يحدث نزيف بالأمعاء، وهو ما يمكن الاستدلال عليه من خلال وجود ‫دم في البراز، وهنا يجب استشارة الطبيب فورا.

‫وغالبا ما تكون بوليبات الأمعاء حميدة، وهو ما يتم التحقق منه من خلال ‫فحص النسيج في المختبر.

ومع ذلك يجب استئصال بوليبات الأمعاء نظرا لأن ‫الأورام الحميدة يمكن أن تتحول إلى أورام خبيثة (سرطان الأمعاء)، لذا كلما تم استئصالها ‫مبكرا كان ذلك أفضل، ويتم الاستئصال بواسطة منظار الأمعاء.

‫بوليبات الرحم ‫
‫وقال طبيب أمراض النساء الألماني برند هولتهاوس إن البوليبات تظهر في ‫الرحم أيضا، وهو ما يمكن الاستدلال عليه من خلال الحيض الشديد أو النزيف الخفيف وزيادة الإفرازات بعد الجماع.

وكثيرا ما تظهر البوليبات في الرحم خلال مرحلة انقطاع الطمث بسبب عدم ‫التوازن الهرموني، وغالبا ما تكون البوليبات غير ضارة، ولكن يجب ‫مراقبتها جيدا لإمكانية تحولها إلى أورام خبيثة، لذا يجب استئصالها جراحيا إذا طرأت تغيرات عليها.

بوليبات الأنف
‫من جانبه، قال طبيب الأنف والأذن والحنجرة الألماني آخيم بويله إن ‫البوليبات تنشأ في الأنف، وهو ما يمكن الاستدلال عليه من خلال بعض ‫الأعراض، مثل صعوبة التنفس عبر الأنف وصعوبة الشم وسيلان الأنف المستمر، ‫بالإضافة إلى الشخير والزكام المزمن.

ويجب استشارة الطبيب عند ملاحظة هذه الأعراض، وفي حال التحقق من الإصابة ‫بالبوليبات الأنفية فإن المريض يخضع في البداية للعلاج بواسطة بخاخ ‫الكورتيزون، وغالبا ما تتلاشى التورمات الصغيرة مع العلاج، ولكن في حال ‫استمرار المتاعب فإنه يجب حينئذ استئصال البوليبات جراحيا.

المصدر : الألمانية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أقراص “سحرية” يمكن أن تطيل الحياة إلى أكثر من مئة عام

تاريخ النشر:06.09.2018 تفيد بعض التوقعات بأن ...