الرئيسية | شؤون فلسطينية | محمود الزهار || لن نقبل صفقة القرن وعلى المستوطنين الرحيل
محمود الزهار || لن نقبل صفقة القرن وعلى المستوطنين الرحيل
محمود الزهار

محمود الزهار || لن نقبل صفقة القرن وعلى المستوطنين الرحيل

أكد القيادي البارز في حركة حماس، محمود الزهار، أن صفقة القرن لن يقبل بها الشعب الفلسطيني أجمع، مشيراً إلى أننا نتحدث عن حق وليس صفقة، ولا يمكن التنازل عنه، سوى من (الأنذال والخونة).

وقال الزهار في كلمة له بحفل تأبين الشهيد الطفل ياسر أبو النجا بمخيم العودة ببلدة خزاعة شرق خانيونس، اليوم الجمعة: إن هذه الوقفة اليوم في حضرة الشهداء، تؤكد للعالم أن قضيتنا ليست خاضعة للتجزئة، فلا نعرف في قاموسنا صفقة قرن أو صفقة أرض دون أرض، أو قدس شرقية وأخرى غربية.

واعتبر أن القيادة الحقيقية لشعبنا على بعد خطوات عن أرضنا، لافتاً إلى تواجد عدد من القيادات في مسيرات العودة.

وقال: قرارنا هو ما قررته المقاومة؛ فلسطين كل فلسطين، لا أقل من حدودها نهر الأردن حتى البحر المتوسط، معتبراً أن الذين يقفون على الحدود كشفوا زيف الاحتلال.

ورأى الزهار أن حصار غزة لا يمكن أن يغير معادلات التحرير، ولا يمكن أن ينفذ إلى أرواحنا، ولا يمكن أن يبيعوا وطن، فهذه الجرائم لا تغير المبادئ ولا تحرف البوصلة، فوجهتنا معروفة إلى الشرق والشمال.

وشدد الزهار على أن التطبيع مع العدو والتعاون معه والتنسيق ليس من أخلاقنا ومصالحنا، وللأسف سرطان الاحتلال بدأ يتمدد في هواء أمتنا؛ لكن الشعوب لا تشترى وشعبنا وشعوب الأمة ستثور على عدونا.

وقال إن القدس لم ولن تسقط من حساباتنا، ولن تموت غزة من الجوع، متسائلا: أين المنظمات العربية والإسلامية، ماذا فعلتم لهؤلاء الشهداء؟.

وخاطب الزهار المستوطنين، بالقول: نرسل رسالة لكل مستوطن عودوا من حيث أتيتم، فأما نحن فموعدنا مع فلسطين، ونقول لكل مستوطن أرحل لأننا قادمون.

وأضاف أن البالونات الحارقة تحرق كبد الاحتلال، وتابع: احرقوا هذه الأشجار لأننا سنزرعها، ولأننا لا نأكل من أشجار الغردق، فنحن نعرف فلسطين بزيتونها لا بغردقها.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الحمدلله يوجه رسالة لـ حماس || الممر المائي ليس هو الحل

الحمدلله يوجه رسالة لـ حماس || الممر المائي ليس هو الحل

وجه رئيس وزراء حكومة الوفاق رامي ...