الرئيسية | منوعات | بحر صيدا النظيف يجتذب أسماك التونا الكبيرة

بحر صيدا النظيف يجتذب أسماك التونا الكبيرة

بحر صيدا النظيف يجتذب أسماك التونا الكبيرة

سمك التونا في صيدا

تمكن أحد صيادي الأسماك في صيدا من اصطياد سمكة تونة كبيرة تزن نحو 65 كيلوغراماً على بعد أميال قليلة من شاطئ المدينة. وحمل الصياد محمد كيّلو صيده الثمين إلى سوق السمك «الميرة» لعرضه وبيعه في مزاد علني.

وشكّل اصطياد هذه السمكة الكبيرة مفاجأة سارة ليس للصياد كيّلو وحده بل لجميع صيادي الأسماك في ميناء المدينة كونه جاء ليدحض كل الشائعات التي راجت مؤخراً عن تلوث بحر لبنان قبل أن يثبت المركز الوطني لعلوم البحار التابع للمجلس الوطني للبحوث العلمية عكس ذلك. فجاء اصطياد هذه السمكة الكبيرة ليؤكد عملياً ما أثبت علمياً، خاصة وأنه من الحالات النادرة التي يصل فيها هذا الحجم من سمك التونا إلى مقربة من الساحل اللبناني، وعادة ما يتم اصطيادها في عرض البحر وعلى مسافة بعيدة من منطقة الصيد التي يقصدها الصيادون عادة.

ويعتبر صيادو الأسماك هذا الأمر دليل نظافة بحر صيدا بحيث بات يجتذب أنواعاً كثيرة من الأسماك التي تعود بها شباكهم كل يوم.

ويقول أمين سر نقابة صيادي الأسماك في صيدا الصياد نزيه سنبل إن هذا النوع من السمك لا يقترب عادة من الشاطىء، وغالباً ما تأتي إلى بحرنا أسماك تونا صغيرة لكنها المرة الأولى منذ سنوات التي يتم فيها اصطياد سمكة تونا بهذا الحجم في منطقة لا تبعد سوى أميال قليلة عن الشاطئ، وهذا الحجم من السمك يحتاج إلى طريقة خاصة في صيده. ويشير إلى أنه يوجد في بحر صيدا أصناف منوّعة ومختلفة الأحجام من ثمار البحر وإن هذا دليل على تجدد الحياة البحرية، وإن بحر المدينة نظيف ويجتذب كل أنواع وأحجام الأسماك خاصة في موسم الصيف.

المصدر: جريدة المستقبل

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ما سبب غرابة الطقس الحالي للأرض؟

ما سبب غرابة الطقس الحالي للأرض؟

عانت أوروبا من أكثر الحرائق “دموية” ...