الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | الديمقراطية : وقفة تضامنية مع العيساوي في مخيم البداوي

الديمقراطية : وقفة تضامنية مع العيساوي في مخيم البداوي

الديمقراطية : وقفة تضامنية مع العيساوي في مخيم البداوي

بدعوة من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وبالتزامن مع جلسة محاكمته نفذ ابناء مخيم البداوي وقفة تضامنية حاشدة مع الاسير القيادي في الجبهة سامر العيساوي ورفاقه المضربين عن الطعام ونضال الحركة الاسيرة . حضره مسؤولي الاحزاب والقوى اللبنانية ، والفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية ولجنة اصدقاء الاسير يحيى سكاف وحشد من ابناء المخيم واعضاء وانصار الجبهة . وقد رفع المشاركون يافطة كتب عليها ما قاله العيساوي لسجانيه ” اما الحرية الى بلدتي العيساوية في القدس واما الشهادة ” وشعارات تطالب المجتمع الدولي بالضغط على حكومة الاحتلال لاطلاق العيساوي و جميع الاسرى .

في البداية كانت كلمة ترحيب من عضو اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني تغريد ابو سعيد ثم القى الطفل انور الاشقر قصيدة من وحي المناسبة . والقيت كلمات لكل من :

– كلمة لجنة اصدقاء الاسير يحيى سكاف القاها شقيقه جمال حيا الاسرى ودعا الى الاسراع في اطلاق العيساوي ورفاقه المضربين عن الطعام .

– كلمة الفصائل الفلسطينية القاها مسؤول حزب الشعب الفلسطيني في الشمال ابو وسيم مرزوق طالب بتكثيف الجهود الفلسطينية والعربية لاطلاق سراح العيساوي صاحب اطول اضراب عن الطعام .

– كلمة المؤتمر الشعبي اللبناني القاها خالد المصري حيا نضال الشعب الفلسطني ودعا الى توسيع دائرة التحركات الشعبية تضامناً ودعماً لنضال الاسير العيساوي .

– كلمة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين القاها عضو لجنتها المركزية ابو لؤي اركان وجه التحية لجميع امهات فلسطين وخص والدة العيساوي هذه المرأة التي اختزلت نضال المرأة الفلسطينية بصمودها امام ما يتعرض له ابنها المناضل العيساوي . ودعا المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان التدخل السريع لاطلاق سراح العيساوي الذي تحدى ادارة السجون باضرابه المتواصل عن الطعام رافضاً اية مساومة لابعاده الى غزة او خارج الوطن . وانتقد تصريحات اوباما المنحازة لصالح الاحتلال بالضد من الحقوق الوطنية وتجاهل معاناة الاسرى والاستيطان والجدار وهو يسعى جاهداً للضغط على الجانب الفلسطيني لاستئناف المفاوضات العبثية . ودعا ابو لؤي الى خطوة جدية بدعم الاسرى عبر انهاء الانقسام الفلسطيني وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في القاهرة عام 2005 وغزة عام 2006 وتشكيل حكومة وحدة وطنية والتحضير للانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني على اساس التمثيل النسبي الكامل . وشدد ابو لؤي لانهاء معاناة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان عبر دعوة الحكومة اللبنانية الى اقرار الحقوق الانسانية واقرار حق العمل والتملك ومساواة النازح الفلسطيني باخيه السوري بعيداً عن التمييز والتسييس ، وطالب الاونروا بتحمل مسؤولياتها عبر توفير التمويل لخطة طوارئ اغاثية شاملة .




اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بيتُ عزاءٍ للطبيبَين طه وزغموت في سفارة دولة فلسطين في بيروت

16-10-2017 أقامت “رابطة أطباء الأسنان الفلسطينيين في لبنان” بيتَ عزاءٍ ...