الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | الديمقراطية تلتقي وزير الشباب والرياضة فيصل كرامي وتعرض معه آخر المستجدات

الديمقراطية تلتقي وزير الشباب والرياضة فيصل كرامي وتعرض معه آخر المستجدات

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

11/9/2013

الديمقراطية تلتقي وزير الشباب والرياضة فيصل كرامي وتعرض معه آخر المستجدات

فيصل: ندعو للانسحاب من المفاوضات حتى لا نقع في مستنقع اوسلو جديد

التقى وفد قيادي من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ضم عضوي المكتب السياسي علي فيصل ومحمد خليل وعضوي اللجنة المركزية فتحي كليب ويوسف احمد مع وزير الشباب والرياضة فيصل كرامي وعرض الطرفان آخر التطورات والمستجدات السياسية. وبعد اللقاء ادلى فيصل يتصريح قال فيه:

عرضنا مع معالي الوزير الوضع الراهن واكدنا موقفنا الرافض لاي عدوان امريكي على سوريا ، ونعتبر ان هذا العدوان لا يستهدف سوريا وحدها فحسب بل جميع مواقع الصمود والممانعة لذلك نرفض جميع التبريرات التي تقدم من دول غربية واقليمية وعربية لاهداف بعيدة عن المصالح العربية، فاسرائيل كانت من اهم المحرضين على العدوان ضد سوريا وهي اليوم اكبر المستفيدين منه.

كما ندعو الدول العربية والجامعة العربية الى رفض العدوان وتحمل المسؤوليات التاريخية برفض وادانة كل اشكال العدوان العسكري والسياسي – الامريكي على سوريا وعدم توفير اي غطاء لهذا العدوان الجديد والاصرار على الحلول السياسية للازمة السورية. لان الحل السياسي للأزمة السورية والحوار بين جميع مكونات المجتمع السوري هو الطريق لحل الأزمة بعيدا عن لغة القتل التي تنادي بها الادارة الاميركية وحلفاؤها.

وعرضنا تطورات المفاوضات ودعونا الى انسحاب المفاوض الفلسطيني من المفاوضات حتى لا تقع الحالة الفلسطينية في مستنقعات اوسلو وتسخير كافة الجهود السياسية الفلسطينية نحو الإنضمام للمؤسسات الدولية بما فيها محكمة الجنايات من أجل تقديم قادة الإحتلال للمحاكمة على الجرائم التي ترتكب بحق شعبنا والتي ترتقي الى مستوى جرائم الحرب.

وعن اوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان اعتبر الوفد بأن المرحلة الراهنة تؤكد الحاجة اكثر من اي وقت مضى لتنظيم العلاقات الفلسطينية اللبنانية وتعزيز التنسيق والتشاور بين الدولة اللبنانية ومنظمة التحرير والفصائل والاحزاب اللبنانية لقطع الطريق على كل العابثين بامن لبنان والمخيمات، مشددا على ان حادثة مخيم برج البراجنة هي حادثة فردية ولا ابعاد سياسية لها. وان الشعب الفلسطيني كان ولا زال وسيبقى خارج اطار الصراعات المحلية والاقليمية وان اولويته قضيته الوطنية وحق العودة ومصلحته الوطنية هي في تعزيز وحدة واستقرار لبنان وامنه بما يساهم في دعم قضيته الوطنية على مختلف الصعد.

ودعا ايضا الى الاسراع في معالجة الشأن الحياتي للفلسطينيين في لبنان عبر اقرار تشريعات تضمن حقوق الانسان الفلسطيني واستئناف الجهود المشتركة لاقرار الحقوق الانسانية كاملة وفي مقدمتها حق العمل بإلغاء إجازة العمل، وتشريع حق المهنيين بالعمل في كافة المهن والغاء مبدأ المعاملة بالمثل في كافة القوانين وحق الحصول على الضمانات الاجتماعية الكاملة، وحق التملك والإسراع بإعمار مخيم نهر البارد.





اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اللجنة الرياضية في منطقة الشمال نظمت بطولة المدارس المتوسطة في لعبة كرة القدم للفتيات

نظمت اللجنة الرياضية في منطقة الشمال ...