الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | وفد المحامين الفلسطينيين يزور منطقة الشمال

وفد المحامين الفلسطينيين يزور منطقة الشمال

استقبل امين سر حركة فتح في الشمال ابو جهاد فياض في مكتبه في مخيم البداوي وفد من المحامين الفلسطينيين القادمين من ارض الوطن للمشاركة في مؤتمر اتحاد المحامين العرب المنعقد في بيروت من 12 حتى 15 ايلول في اوتيل كراون بلازا، على رأسهم النقيب احمد الصياد الامين العام المساعد لرئيس اتحاد المحامين العرب والاستاذ يزيد الحاج قاسم امين سر نقابة محامين فلسطين والاستاذ محمد ابو شاهين.وذلك يوم الثلاثاء 17-9-2013 .

رحب ابو جهاد فياض بالوفد الضيف واعتبر ان وجودهم يمثل فلسطين بطيفها السياسي والجماهيري وحضورهم يعني حضو فلسطين على المستوى العرب والاقليمي والدولي، ومن المهم ان يزور كل وفد يحضر من ارض الوطن مخيمات الشتات ويطلع على المعاناة اليومية لاهلها ولكي يلمس عطش اللاجئين الفلسطينيين للعودة وحرصهم الدائم على التضحية من اجل فلسطين الوطني والهوية.

وشرح فياض معاناة اهالي مخيم نهر البارد طيلة ست سنوات واخرها تعنت الاونروا باخذ قرارات وقف برنامج الطوارئ التي تتضمن الطبابة والايجارات والاغاثة مما سيؤدي الى تردي اوضاع اهالي مخيم البارد رغم حالة البؤس والحرمات التي يعيشونها.

وحمل فياض ادارة الاونروا في لبنان تداعيات كل ما سيحصل نتيجة لقراراتهم الغير مدروسة والتعسفية بحق اهالي مخيم نهر البارد.

وطلب فياض من الوفد الضيف نقل الصورة الحقيقية لمعاناة اهالي البارد خصوصاً والمخيمات على وجه العموم للقيادة الفلسطينية للعمل على التخفيف من معاناة اهلها.

بدوره اعرب النقيب احمد الصياد عن اسفه للحالة المأساوية واللاانسانية التي يعيشها اهالي المخيمات وبعيدة كل البعد عن اي معيار سياسي حيث تصادر كل مقومات الحياة الانسانية وتحديداً في ظل ظروف اقتصادية صعبة وتحديداً في مخيمات لبنان.

واضاف بان اهل مخيمات لبنان تمارس عليهم ضغوطات صعبة جداً عدا القيود المفروضة ، كل هذه الظروف مجتمعة تحد من مقومات الحياة الطبيعية للاهالي.

وتمنى الصياد على القيادة الفلسطينية ان تبذل جهود اكثر لتحسين اوضاع اهلنا في مخيمات لبنان.

واشار الى ذهوله من هول المصيبة التي حلت باهالي مخيم نهر البارد عندما شاهد حجم الدمار والحياة الصعبة التي يعيشها اهله معتبراً ان اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يدفعون فاتورة صراع اقليمي ودولي ليس لهم فيه اي دخل سوى انهم شردوا من وطنهم وينتظرون العودة.

اما الاستاذ يزيد اشار الى حزنه لما رآه في نهر البارد من تدمير، واعتبر ان نكبة نهر البارد توازي نكبة 1948 و 1967،وبأن الفلسطيني لا يحميه اي قانون في عالمنا الحر وهذا ما يسبب الما لشعبنا وقيادتنا في الداخل حيث تابعنا احداث نهر البارد وكل ما يجري في المخيمات عن كثب فكان جرحكم جرحنا والمكم المنا وبأن شعبكم الفلسطيني بالداخل يناضل على كل المنابر ومن خلال نقابة المحامين الفلسطينيين لاظهار وجعل حق العودة حقاً شرعياً ومكتسباً لكل لاجئ فلسطيني يعيش خارج ارضه ووطنه.

وفي ختام اللقاء اهدى امين سر المنطقة دروع تذكارية للضيوف





اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فاز نادي القدس على نادي الصمود بنتيجة 2 _1 على ارض ملعب فلسطين في مخيم البداوي

دورة الشهيد ابو علي مصطفى ال 16 و ضمن المجموعة ...