الرئيسية | أخبار الجاليات العربية | البيت الفلسطيني في برلين ينظم وقفة إحتجاج ضد الممارسات الأمريكية بحق الشعب الفلسطيني

البيت الفلسطيني في برلين ينظم وقفة إحتجاج ضد الممارسات الأمريكية بحق الشعب الفلسطيني

موقع عبد خطار

نظم البيت الفلسطيني بالتعاون مع مؤسسات وجمعيات فلسطينية في برلين يوم السبت الواقع في 22.09.2018 وسط العاصمة الألمانية برلين  وقفة إحتجاجية ضد ممارسات الإدارة الأمريكية بحق الشعب العربي الفلسطيني ودعماً لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأنوروا  وتضامناً مع الأهل في الوطن المحتل وخاصة في قطاع غزة الحبيب الذي يتعرض بشكل دائم للإعتداءات الإسرائيلية الهمجية.

تم في الوقفة إلقاء بيان بإسم البيت الفلسطيني أعرب فيه عن رفضه المطلق للإستفزازات والممارسات الأمريكية بحق الشعب العربي الفلسطيني لاسيما الإعتراف بمدينة القدس العربية المحتلة عاصمة لدولة الإحتلال وإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب العربي الفلسطيني في واشنطن ووقف الدعم المادي عن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأنوروا بهدف تقليص خدماتها وصولاً إلى إنهائها.

كما ألقيت كلمات في الوقفة من قبل العديد من الجمعيات العاملة على ساحة برلين أكدت جميعها رفضها لسياسة الإدارة الأمريكية إتجاه الشعب العربي الفلسطيني وقضيته العادلة الهادفة إلى فرض حلول لا يرضى بها الشعب الفلسطيني من أجل تصفية القضية الفلسطينية وشطب حق العودة للاجئين الفلسطينيين. وأكد المشاركون دعمهم لوكالة الأنوروا وطالبوا دول العالم الحر الوقوف إلى جانبها في هذه المرحلة الحرجة من أجل متابعة عملها وتقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين في المخيمات الفلسطينية بإعتبارها أحد الشهود على مأساة الشعب العربي الفلسطيني.

أكدت الكلمات جميعها على أن حق العودة حق لا عودة عنه وأن الشعب الفلسطيني لن يقبل بأي تسويات لا تعيد الحقوق المسلوبة إلى أصحابها الشرعيين وأن هذا الشعب العظيم الذي أسقط في الماضي كل المؤامرات سوف يسقط هذه المرة أيضاً صفقة القرن التي ينادي بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وإدارته وبالتعاون مع الكيان الصهيوني وقوى رجعية عميلة هدفها تصفية القضية الفلسطينية.  وهذا الشعب الجبار الذي قدم التضحيات الجسام عبر مسيرة نضاله الطويلة لن يتوقف عن تقديم التضحيات حتى إستعادة حقوقه المشروعة لا سيما حق تقرير المصير وحق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى مدنهم وقراهم وفق القرار الدولي 194 وحق إقامة الدولة الوطنية الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

رفع المشاركون الأعلام الفلسطينية ولافتات تدعو للحرية لفلسطين كما تم توزيع بيان حول وكالة الأنوروا وما تعانيه من تهديدات مالية وسياسية تهدف إلى وقف عملها وضرورة إيجاد الدعم الكافي للحفاظ عليها.

والجدير بالذكر أن المشاركون في الوقفة كانوا يمثلون كافة القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية والعربية وحشد كبير من الأصدقاء الألمان المتعاطفون مع الشعب العربي الفلسطينية وقضيته العادلة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فوزي إسماعيل: مؤتمر روما يُعمّق سياسات التفرّد والإقصاء

دعا لضرورة توحيد الجاليات الفلسطينية بأوروبا.. ...