الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | وفد من حركة فتح في الشمال يزور جمعية الاصلاح الاسلامية في عكار

وفد من حركة فتح في الشمال يزور جمعية الاصلاح الاسلامية في عكار

قام امين سر حركة فتح في الشمال ابو جهاد فياض على رأس وفد من قيادة المنطقة بزيارة جمعية الاصلاح الاسلامية حيث كان في استقبالهم رئيس الجمعية ماهر عبد الرزاق، وذلك يوم الخميس 11/7/2014 .

تباحث الطرفان بأخر المستجدات السياسية في الساحتين الفلسطينية واللبنانية.

فاكد الطرفان على ان ما يجري في الوطن العربي انما هو استنذاف لمقدرات الامة وحرف للبوصلة عن وجهتها وتحديداً محاربة العدو الصهيوني، واسرائيل تستغل حالة الانشغال العربي فتقتل وتدمر وتدنس والكل لا يبالي.

وتطرق فياض الى الهجمة الصهيونية الشرسة التي تقوم بها حكومة المجرم نتنياهو من اعتداءات متواصلة على القدس والضفة والهجوم الغير مبرر على قطاع غزة منذ ثلاثة ايام قصفاً وقتلاً وتدميراً بحق ابناء شعبنا.

واكد فياض بان حالة الدفاع عن الشعب الفلسطيني يقوم بها كل الطيف الفلسطيني المقاوم، حيث وجهت البنادق نحو العدو المعتدي الغاصب دفاعاً وزوداً عن اهلنا في قطاع غزة، ولا يجوز لاي فصيل ان يحتكر عملية المواجهة والدفاع بشخصه لان هوية الشهداء تثبت انتماءاتهم لكافة الفصائل الفلسطينية ولعموم الشعب الفلسطيني.

وتطرق فياض الى المصالحة التي اختارتها القيادة رغماً من اعتراض الامريكان والصهاينة وممارسة الضغط على القيادة الفلسطينية وتخيرها بين المصالحة مع حماس او الاستمرار بعملية السلام.

واكد بان الصهاينة استغلوا الى اقصى درجة قضية الاسرى المستوطنين الحاقدين ضد ابناء شعبنا . والقصد من الهجمة الصهيونية ضرب المصالحة الفلسطينية ولكن نحن لا زلنا متمسكين بالوحدة الوطنية فوق ارض المعركة وسوف نستمر بمواجهة الاحتلال ولو بالصدور العارية.

وطالب فياض باستمرار الفعاليات الداعمة في كل المخيمات والمناطق الفلسطينية واللبنانية. وطالب المجتمع الدولي بضررة الضغط على الكيان الصهيوني لوقف هجمته البربرية الشرسة ضد ابناء قطاع غزة.

بدوره اعتبر الشيخ ماهر عبد الرزاق بأن ما يقوم به العدو الصهيوني في غزة هو امر طبيعي لانه قد تمرس القتل والاعتداء والاجرام، ولكن يجب على الشارع العربي ان يصعد بفعالياته لمؤازرة اهلنا الصامدينة في القدس والضفة وغزة.

وتوجه الى المقاومين بالقومل : صواريخكم وصمودكم دفاعاً عن كرامة الامة وكل الشعوب العربية والاسلامية ، ولكن اين نخوة العرب ومورأتهم في نصرتكم.

وسئل عبد الرزاق الامراء تجار السلاح لماذا لا يدفعون بسلاحهم نحو ابطال غزة ولماذا لايدفعون بالمال والعتاد ووسائل الاعلام العربي نحو القدس والضفة وغزة.

واعتبر عبد الرزاق بأن قضية فلسطين هي قضية الامة وطالب المصريين بفتح الحدود نصرة لاهالي غزة وتنفيساً لهم عن كربهم .

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بيتُ عزاءٍ للطبيبَين طه وزغموت في سفارة دولة فلسطين في بيروت

16-10-2017 أقامت “رابطة أطباء الأسنان الفلسطينيين في لبنان” بيتَ عزاءٍ ...