الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | مسيرة للجبهة الديمقراطية في البداوي‎

مسيرة للجبهة الديمقراطية في البداوي‎

لمناسبة ذكرى انطلاقتها مسيرة جماهيرية حاشدة للديمقراطية في البداوي.

خليل : لوضع استراتيجة وطنية واجتماعية في الوطن والشتات.

على وقع اناشيد الثورة والجبهة نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مخيم البداوي مسيرة جماهيرية حاشدة إحياء للذكرى ال ٤٧ لانطلاقتها . وقد ابتدأت المسيرة بتجمع جماهيري ضخم امام مكتب الجبهة ، تخلله إيقاذ شعلة الانطلاقة بمشاركة عضو المكتب السياسي للجبهة المناضل علي فيصل وعضوي اللجنة المركزية ابو لؤي اركان ومنى واكد ، ومسؤولي الفصائل واللجان الشعبية والمؤسسات الاهلية والاجتماعية وحشد كبير من ابناء مخيمي البداوي والبارد ومدينة طرابلس والمهجرون من مخيمات سوريا ، وتقدم المسيرة طابور عسكري كبير لمكتب العمل المقاوم التابع للجبهة والفرق الكشفية التابعة لاتحاد الشباب الديمقراطي والفرق الكشفية للفصائل ، واعلام فلسطين ولبنان ورايات الجبهة وصور الامين العام الرفيق المناضل الكبير نايف حواتمة ، وصور الشهداء واليافطات السياسية ، وقد جابت المسيرة شوارع المخيم على وقع الهتافات والاهازيج وصولا الى مقبرة الشهداء حيث وُضعت اكاليل الزهور على أضرحة الشهداء .

وقد القى القيادي في الجبهة الديمقراطية عاطف خليل كلمة حيا الشهداء وعاهدهم على المضي بذات الطريق التي استشهدوا من اجلها ، وتوجه بالتحية للحركة الاسيرة داخل معتقلات العدو مهنأ الصحفي المضرب عن الطعام بانتصاره على ادارة السجون كما انتصر الرفيق المناضل سامر العيساوي عضو اللجنة المركزية للجبهة ، والمجاهد خضر عدنان .ودعا خليل للاسراع في انهاء الانقسام الفلسطيني وتنفيذ ما اتفق عليه بحوار القاهرة وما اقره المجلس المركزي في اذار 2015 لجهة تشكيل حكومة وحدة وطنية واجراء الانتخابات الشاملة على اساس التمثيل النسبي الكامل ،ووقف التنسيق الامني وتجميد بروتوكول باريس الاقتصادي . وطالب خليل بدعم الانتفاضة وتشكيل قيادة يومية لها وحمايتها وضمان استمراريتها حتى تحقيق اهدافها بالحرية والاستقلال . وحيا خليل انتفاضة اللاجئين في مخيمات لبنان ضد تقليصات الاونروا ودعا الى تصعيدها وصولا للاعتصام المفتوح امام المقر الرئيسي في بيروت ، داعيا المدير العام للتراجع الفوري عن اجراءاته الظالمة التي طالت الخدمات الاساسية للاجئين عموما واوقفت برنامج الطوارئ لابناء البارد المنكوب ، واوقفت مساعدة بدل الايواء للمهجرين من سوريا ، وفي خطوة لافته اوقف هذا المدير النازي العمليات الباردة للاجئين مما يحول مرضانا الى موتى على ابواب المستشفيات .

وطالب خليل المدير العام بالرحيل لانه لم يعد مرغوبا به على رأس ادارة الاونروا في لبنان .

وشدد خليل على ضرورة الاسراع في تطوير اللجان الشعبية بما ُيمكن من ادخال الشباب والمراة وذوي الاختصاص ، ودعا الفصائل للتوحد على برنامج العمل الوطني والاجتماعي الذي اطلقته الجبهة الديمقراطية في شباط 2015.











اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مهرجان كرة الطاولة لبطولة الشباب والشابات في مخيم البداوي

لاول مره في مخيم البداوي مهرجان كرة الطاولة لبطولة الشباب ...