اتحاد الجمعيات والروابط الفلسطينية في السويد أحيا صباح اليوم ، يوم الأرض الفلسطينية في مخيم اليرموك بدمشق

وقف وفد اتحاد الجمعيات والروابط الفلسطينية في السويد والدنمارك برئاسة الرفيق أسامة عبد الحليم ، بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين ليوم الأرض الفلسطيني ، ليجدد ، مع الشعب الفلسطيني في سورية ، عهد الوفاء للأرض الفلسطينية ، ولسورية الحبيبة ، فوق أرض مخيمنا الفلسطيني ، مخيم اليرموك ، تلك المساحة التي تصل بين نبض عروقنا كفلسطينيين وأرضنا المحتلة .
باسم اتحاد الجمعيات والروابط الفلسطينية في السويد ، وباسم عموم الجالية الفلسطينية والعربية في أوروبا ، شارك أعضاء من اللجنة التحضيرية لاتحادنا المناضل في المبادرة التي أطلقتها الحملة العالمية للعودة الى فلسطين ، وقامت بزراعة عدد من اشجار باسم الشهداء الفلسطينيين ، بمناسة يوم الأرض . وفي هذه المناسبة التقى وفدنا القادم من السويد والدنمارك بوكالات الأنباء السورية والفلسطينية .
نحن الفلسطينيون في السويد ، والمهاجر الأوربية ، سنبقى أوفياء للأرض الفلسطينية ، وسنبقى نناضل من أجل كسب الرأي العام الأوروبي لصالح قضايانا العربية العادلة ، ولصالح قضيتنا الفلسطينية . ولن نسمح أن يتسلق الصهاينة في أوروبا على أوضعنا العربية المتردية ، ولن نغادر صفوف المقاومة ، وسوف نظل في خندق الدفاع عن سورية العروبة ، التي دحرت أشرس هجمة ارهابية ، والتي تحملت كل هذا الدمار ، من أجل فلسطين ، ومن أجل أن تبقى العروبة تنبض على هذه الأرض المقدسة !
عاشت فلسطين وعاشت سوريا .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق