اعتصام تضامني في الشمال تضامنًا مع الأسير بلال كايد وكافة الأسرى في جون الاحتلال الصهيوني

تضامنا مع المعتقلين والأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني، والأمين العام القائد أحمد سعدات، والقائد الأسير بلال  كايد المضرب عن الطعام، أقامت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الشمال، صباح اليوم الأربعاء في 17 أب 2016 خيمة اعتصام وإضراب عن الطعام، في مخيم  البداوي، أمام  محطة سرحان،  وذلك بحضور أعضاء من اللجنة المركزية للجبهة، و قيادة الجبهة  الشعبية لتحرير فلسطين، ومخيمي  نهر البارد والبداوي، وفصائل المقاومة  واللجان الشعبية الفلسطينية، وأحزاب وقوى وطنية لبنانية، وفاعليات ووجهاء من  مخيمات الشمال وطرابلس والجوار اللبناني، ومؤسسات ثقافية وتربوية، وأندية رياضية وكشفية، ومكاتب عمالية ونسائية، وحشد جماهيري غفير، والأسيرين المحررين أنور ياسين وأحمد الأبرص.

خلال الاعتصام رفعت  صور للأسير بلال كايد، والأمين العام، وأعلام  فلسطين والجبهة، ويافطات تمجد وتدعم الأسرى في نضالهم.

  بداية كانت كلمة  ترحيبية بالحضور، قدمها فتحي أبو علي مسؤول إعلام الجبهة  في  الشمال، ونائب مسؤول المكتب الإعلامي للجبهة في لبنان،  كما شكر لهم مشاركتهم في سلسلة الأنشطة والاعتصامات  الداعمة والمؤيدة للبطل بلال كايد، والأسرى في  إضرابهم عن الطعام.

  ثم ألقيت كلمات لكل من: الأسير المحرر الرفيق أنور  ياسين، حيث قال: إننا نقف اليوم لنتضامن مع بلال كايد والأمين العام، وكل الأسرى والعتقلين  في سجون الاحتلال الصهيوني،  مؤكدا على وقوف الأسرى والمعتقلين المحررين من سجون الاحتلال مع إخوانهم الأسرى، ومع الأسير بلال كايد المضرب عن الطعام في سجون الاحتلال الصهيوني، كما أكد ياسين على ضرورة العمل الجاد على إطلاق سراح الأسرى، وفضح الانتهاكات التي يقوم بها الصهاينة، وطالب المجتمع الدولي بالضغط على كيان العدو لإطلاق سراح بلال كايد وجميع الأسرى .

كلمة حركة حماس، ألقاها مسؤول ملف الأسرى في في لبنان أبو بكر الأسدي الذي طالب حركة حماس، وكافة الفصائل العمل الجاد والدؤوب، من أجل إطلاق سراح المعتقلين والأسرى،  ووجه التحية للأسير بلال كايد وللأسرى، مطالبًا الجميع بأسر جنود صهاينة، واستبدالهم بالأسرى الفلسطينيين .

كلمة حركة فتح ألقاها مصطفى أبو حرب، مسؤول إعلام حركة فتح في الشمال، الذي وجه التحية فيها للأسير بلال كايد، ولكل الأسرى المضربين عن الطعام، والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني، حيث قال:  إن بلال كايد هو ابن فتح، وابن الشعبية  وابن فلسطين، مؤكدا على وقوف فتح  مع الأسرى، وتضامنهم معهم إلى حين تحريرهم من الأسر واعتناقهم للحرية .

كلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة، ألقاها عضو لجنتها المركزية، ومسؤولها في الشمال الرفيق أبو عدنان عودة الذي وجه التحية للرفيق بلال كايد، مؤكدا على وقوف الجبهة مع الأسرى في قضيتهم العادلة حتى تحقيق أهدافهم في الحرية، وعودتهم إلى مكانهم الطبيعي بين شعبهم وأهلهم. كما طالب الجهات المعنية بالعمل والضغط على كيان العدو بإطلاق سراح بلال كايد وكافة  الأسرى .

كلمة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ألقاها عضو قيادتها في الشمال، ومسؤولها في  البداوي الرفيق عاطف خليل الذي وجه التحية لبلال كايد وللأمين العام، ولكافة المعتقلين  والأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني، مؤكدا على وقوف وتضامن الجبهة  في معركة الأسرى ضد الاحتلال  الصهيوني حتى نيلهم الحرية .

كما كانت كلمة للنادي الثقافي الفلسطيني العربي، ألقاها مسؤول النادي الأستاذ أسامة العلي الذي قال في كلمته: نلتقي لنتضامن مع قضية عادلة ومحقة، قضية الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني، ومع الأسير البطل بلال كايد  المضرب عن الطعام، وطالب المعنيين بالعمل الجاد والفوري لإطلاق سراح الأسرى، ووجه  التحيات للأسير بلال كايد، ولكل الأسرى والمعتقلين  .

كلمة اللجنة الشعبية الفلسطينية في  مخيم البداوي، ألقاها أبو رامي خطار، قال فيها: نلتقي اليوم وفي  هذه الخيمة لنتضامن  مع الأسير بلال كايد وأحمد  سعدات ومروان البرغوثي، وكل الأسرى المضربين عن الطعام  في سجون الاحتلال الصهيوني،  وفي ختام  كلمته وجه التحية والتقديروالفخر والاعتزاز للأسير بلال كايد ولكل الأسرى .

كلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ألقاها مسؤولها في الشمال أحمد غنومي الذي حيا الأسرى في سجون الاحتلال، وفي مقدمتهم الأمين العام أحمد سعدات، وبلال كايد، حيث قال: إن الحركة  الأسيرة هي المحرك الحقيقي  للمقاومة، وهي قيادة هذه المقاومة التي نستمد منها عزيمتها، وحتمية تحقيق حقوق شعبنا، وتابع غنومي بأن الجبهة الشعبية التي تستمد إرادتها من تضحيات شهدائها، وفي مقدمتهم أبو علي مصطفى، وآخرهم الشهيد والأسير المحرر عمر النايف، تستنير بفكر أرسى مبادءه حكيم الثورة الدكتور جورج حبش، وختم معاهدا شعبنا أن  الجبهة ستبقى أمينة على الأهداف الوطنية التي رسمها الشهداء بدمهم، والجرحى بعذاباتهم، والأسرى بتضحياتهم  .

وفي ختام الاعتصام أعلن عماد عودة، وأبوعلي فارس، وعاطف خليل، وأبو عدنان عودة، والرفاق في منظمة الشبيبة، ولجان المرأة، ومؤسسات من المجتمع الفلسطيني، وعدد آخر من الرفاق إضرابهم عن الطعام، تضامنا مع الأسيربلال كايد  .

نشير هنا بأن خيمة الاعتصام والتضامن والاضراب عن الطعام ستستمر حتى مساء اليوم الأربعاء.

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبن
ان.

الأربعاء في 17/8/2016



















مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق