الرئيسية | الشتات الفلسطيني | المكتب الطلابي لحركة فتح || اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى
المكتب الطلابي لحركة فتح || اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى

المكتب الطلابي لحركة فتح || اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى

اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى

إحياءً لذكرى معركة الكرامة ودعماً لصمود أسرانا البواسل نظَّم المكتب الطلابي لحركة “فتح” شعبة عين الحلوة اعتصاماً تضامنياً أمام مقر الشعبة الأحد 10/3/2013.

وقد شارك في الاعتصام عن الجانب اللبناني كل من رئيس بلدية صيدا السابق الدكتور عبد الرحمن البزري، وعضو المكتب السياسي لحركة أمل المهندس بسام كجك، ومسؤول حزب الله في منطقة صيدا زيد ظاهر على رأس وفد من الحزب.

أمَّا عن الجانب الفلسطيني فتقدم الحضور أمين سر إقليم حركة “فتح” في لبنان رفعت شناعة، وقائد قوات الأمن الوطني اللواء صبحي أبو عرب، وأمين سر حركة “فتح” في مخيم عين الحلوة العميد ماهر شبايطة، ومسؤول هيئة التوجيه السياسي في منظمة التحرير الفلسطينية العميد بلال أصلان، وعدد من كوادر ومناضلي حركة “فتح”، إلى جانب ممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، وممثلي قوى التحالف الفلسطيني، واللجان الشعبية والجمعيات.

بدايةً وجه نزيه شما باسم المكتب الطلابي الحركي تحية إلى الأسرى. ثمَّ كانت كلمة للبزري الذي حيا الأسرى وأكد أن صمودهم أسطوري مستذكراً الصمود الأسطوري للشهيد القائد ياسر عرفات ومؤكداً أنه كان أسير الصمت العربي الذي يقف اليوم مشاهداً دون أن يحرك ساكناً إزاء ما يحصل.

كما شدَّد البزري على ضرورة استعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية، ورفع حالة الظلم التي يعيشها اللاجئون الفلسطينيون في مخيمات الشتات وتحديداً في مخيم عين الحلوة.

بدوره ألقى كجك كلمةً أكد فيها التضامن مع الأسرى واستنكر الصمت العربي إزاء ما يحدث لهم مناشداً جميع القوى والفصائل بتوحيد الصفوف، ومشدِّداً على أن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، وداعياً للعمل من أجل تفعيل مؤسساتها ولتشمل الفصائل الغير ممثلة فيها.

أمّا كلمة حركة “فتح” فألقاها شناعة موجهاً التحية إلى جميع الشهداء وفي مقدمهم الشهيد عرفات جرادات ومضيفاً: “لا حل في هذه المنطقة وما يزيد عن 5000 أسير فلسطيني يقبعون خلف القضبان، وقضيتهم ومعاناتهم هي رسالة واضحة برسم المجتمع الدولي ومؤسساته وقوانينه وشرائعه وهي دعوة للتحرك الفوري ورسالة الأسرى لنا بأن نتحد فالاحتلال لا يفرِّق بين الضفة وغزة”.

كما أكد شناعة أن إنهاء ملف الانقسام يشكِّل أولوية قصوى في أجندة القيادة الفلسطينية، مشدِّداً على أن المقاومة مستمرة بكافة أشكالها ولا سيما المقاومة الشعبية في نعلين وبعلين وكافة القرى والمدن التي تتصدى للمستوطنين.

بقلم / مفوضية الإعلام والثقافة – لبنان

المكتب الطلابي لحركة فتح || اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى

المكتب الطلابي لحركة فتح || اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى

المكتب الطلابي لحركة فتح || اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى

المكتب الطلابي لحركة فتح || اعتصام في عين الحلوة تضامناً مع الأسرى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اجتماعات تعالج انتكاسة عين الحلوة: لتسليم قاتل السعدي نفسه

القيادات الفلسطينية توافقت على ضرورة أن ...