بركة يعزي السفير التركي في بيروت

ويبحث معه الأوضاع الفلسطينية في لبنان

التقى ممثل حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان الأخ “علي بركة”، السفير التركي في لبنان “شاغاطاي إرجيس”، بحضور مستشارته السيدة “نسرين باكلان”، وذلك في مقر السفارة التركية ببيروت، وحضر اللقاء مسؤول العلاقات السياسية في حركة حماس الأخ “زياد حسن”.

وقدم وفد حركة حماس التعازي بضحايا التفجيرات الإجرامية التي استهدفت مدينة اسطنبول يوم السبت الماضي، وراح ضحيتها العشرات من الأبرياء بين قتيل وجريح، معربين عن إدانتهم لهذه الجريمة النكراء وتضامنهم مع الشعب التركي الشقيق، ومتمنين أن تتجاوز تركيا هذا المصاب الأليم وأن تنعم بالأمن والاستقرار والتقدم والازدهار.

كما بحث الجانبان آخر المستجدات على صعيد القضية الفلسطينية، وأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، خصوصاً الأوضاع الاجتماعية والإنسانية وملف إعادة اعمار مخيم نهر البارد.

وأكد بركة أن التقليصات التي تقوم بها وكالة الأونروا تشكل خطراً على قضية اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، مطالباً بضرورة إجراء مقاربة شاملة لأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بكل الجوانب السياسية والإنسانية والاجتماعية والقانونية والأمنية، وأن لا يقتصر التعامل مع المخيمات الفلسطينية في لبنان من الجانب الأمني فقط.

وطالب ممثل حركة حماس الحكومة التركية بتقديم المزيد من الدعم للشعب الفلسطيني وانتفاضته المباركة، مثمناً دور “تركيا” في دعم صمود الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

بدوره رحب السفير التركي في بيروت بوفد حركة حماس شاكراً له هذه المبادرة الطيبة، مؤكداً وقوف تركيا رئيساً وحكومةً وشعباً إلى جانب الشعب الفلسطيني في نضاله من أجل تحقيق أهدافه الوطنية، ودعمها للمطالب المحقة للاجئين الفلسطينيين في لبنان.

حركة المقاومة الإسلامية– حماس

بـــيـــروت فـــي 12/12/2016 مـ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق