منتدى عبد خطار
منتدى عبد خطار

العودة   منتدى عبد خطار > المنتدى العام > بالعربي الفصيح والحكي المشبرح


تعالوا نسأل ونتساءل

تعالوا نسْأل ونتساءَل متى سنقلع عن إستخدام مشاعرنا في القضايا المصيرية ..!!؟ . متى سنفكر بعقولنا .. ونمنع الأخرين من أن يفكروا عنا ..!!؟ . متى سنحترم

 
  07-11-2011 22:07   رقم المشاركة : 1
المعلق السياسي
abo riad
الصورة الرمزية abo riad

تاريخ التسجيل : 28-07-2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 160

abo riad غير متواجد حالياً
تعالوا نسأل ونتساءل

تعالوا نسأل ونتساءل

تعالوا نسْأل ونتساءَل

متى سنقلع عن إستخدام مشاعرنا في القضايا المصيرية ..!!؟ . متى سنفكر بعقولنا .. ونمنع الأخرين من أن يفكروا عنا ..!!؟ . متى سنحترم ونقدّس الوطن أكثر من القبيلة والطائفة والحزب والعادات والتقاليد البالية ..!!؟ . متى سنتوقف عن قول "لا" .. ونحن نعني بها " نعم" ..!!؟ . ومتى سندرك أن كلمة "الأستعمار" لم تلغى من قاموس الغرباء وأنها لا زالت قائمة وبقوة ولكن .. تحت مُسميات مختلفة .. !!؟ .
تعالوا نسأل ونتساءل
هل يعقل هذا الخليط العجيب الغريب من التحالفات داخل الربيع العربي .. ! كيف نفهم تأييد كل من .. فرنسا وبريطانيا وأميركا وإسرائيل وقطر وبعض الدول العربية المعروفة .. لما يسمى بالربيع العربي .. !!!؟ ثورة بصحبة هذا الخليط ضد من !!؟ وربيع عربي مدعوم من كل هؤلاء الدول ضد من !!؟. أنا أشك بأن العقل العربي سليم ويعمل بنظام العقل البشري **..!
تعالوا نسأل ونتساءل
ما أشبه الماضي بالحاضر ... ما أشباه العراق بليبيا اليوم .. ! عقول العراقيين المنتصرون يوم سقوط بغداد .. تشبه عقول الليبيين المنتصرون اليوم بسقوط طرابلس الغرب .. كانت الهستيريا تحكم ألفاظهم فرحا ونشوة .. واليوم في ليبيا هي كذلك ..! أرجوا أن لا يٌخذل أهل ليبيا كما خُذل أهل العراق بالنصر والديمقراطية .. ! وأن لا يرمّلوا كما رمّلوا نساء العراق .. ولا يهجّروا كما هُجّروا أهل العراق .. ولا تقطّع أوصال وطنهم كما حصل في العراق .. ! من كل قلبي أدعوا لهم ..!
تعالوا نسأل ونتساءل
هذه حقائق كانت في عهد القذافي .. أرجوا أن تتذكروها معي بعد سنتين من مقتله .. لنرى ، كيف سيكون هو حال الليبي بعد عهد الطاغية كما يقولون ويدّعون ..!
" هكذا كانت ليبيا في عهد القذافي "
- استهلاك الكهرباء في البيوت مجاني
- استهلاك المياه في البيوت مجاني
- سعر لتر من البنزين لا يتجاوز 0.08 اورو
- البنوك الليبية لا تعمل بالربى
- المواطن لا يدفع أي ضريبة . والرسم على القيمة المضافة غير موجود تماماً.
- ليبيا تحتل المراتب الأخيرة من بين الدول التي تمتلك ديون
- سعر شراء السيارات في ليبيا هو نفس سعر الشراء من المصانع
- كل طالب يريد إكمال دراسته في الخارج تدفع له الحكومة 1627 اورو شهرياً.
- كل طالب يحصل على شهادة جامعية يحصل على راتب حتى دون عمل !!
- عندما يتزوج الليبي يحصل على قطعة أرض مجانية تصل إلى 150 متر مربع أو مسكن.
- كل عائلة ليبية مسجلة تحصل على 300 اورو شهرياً !!
أسئلة نطرحها الآن .. لا لشيء .. بل لنسأل من خلالها كل مواطن ليبي .. هل حقا ً لا تريد كل هذه المزايا !!؟ .. وإذا كنت لا تريدها .. فما الذي تريده .. !!؟ .. كلمة أخيرة .. قد يكون العقيد القذافي مشاكس سياسيا .. وقد يكون مريض بجنون العظمة .. وقد يكون .. وقد يكون .. ! لكنني أجزم بأن الشعب الليبي .. لن يعرف قيمة ما قدمه العقيد القذافي لشعبه إلا بعد فوات ألأوان .. !
تعالوا نسأل ونتساءل
غريبة هي هذه العقول .. التي تُصر أن لا تدرك .. أن العالم العربي هو عبارة عن كعكة كاتو لا مثيل لها بالنسبة للدول الطامعة ، وما أكثرها ... والأستحواذ على قطعة من هذه الكاتو العربية اللذيذة .. هو سبب كل هذه القبلات .. والعناقات .. والغراميات .. والتحالفات .. والمواعيد الليلية .. وخلف الكواليس .. والأفتراءات .. والخيانات الزوجية.. وإنتشار اللقطاء بين ألأزقة وعلى جنبات الرصيف ...!!
تعالوا نسأل ونتساءل
في بدايات الثورة الفلسطينية .. ، كان التنافس واضحا ..بين حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح .. وبين الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، وكان هذا التنافس ظاهرة صحية إلى حد ما .. وتعبير ديمقراطي سليم .. ، لكسب وتأييد الشارع الفلسطيني لكل منهما .. ، وكانت شخصية كل من ياسر عرفات ود. جورج حبش قادرة على أن تلعب دور القائد والمُنظر لفلسفة الثورة والنضال الفلسطيني في تلك المرحلة .. ، وهذا ما أكسب الصراع التنافسي هالة من الصدق النضالي .. والذي شحن بدوره الشارع الفلسطيني بجرعة من الديمقراطية التعددية ، بالأضافة إلى إختلاف الدين لكل من الزعيمين ، والتي كانت تشكل عاملا ً إيجابيا لمفهوم التنوع الثقافي للقضية الفلسطينية ، وما كان جدير بالتقدير كذلك ، هو هذه الشريحة المُختلطة دينيا ً الداعمة والمؤيدة لكل من الزعمين وفلسفته الخاصّة في الصراع مع الغاصب . فلقد عملت فلسفة التنوع الديني لدى الشارع الفلسطيني عند المراقب العربي والدولى على ترسيخ مفهوم إنسانية القضية الفلسطينية .. وبُعدها الواضح عن التقوقع الديني وإنعكاساته السلبية . أضف إلى ذلك الكارزمة الثقافية وألأستقلالية لكل من الزعمين والتي أوجدت أرضية من الثبات لمشروعية النضال الفلسطيني وأهليته في ألأستمرار والنجاح ، وعدم ألأنجراف في متاهة التناقضات العربية وصراعاتها .. ، بل على العكس من ذلك ، فقد أحسنوا توظيف تلك الصراعات والتناقضات العربية بما يخدم مشروع النضال الفسطيني وشرعية وجوده .. ، لدرجة أن الزعامات العربية كانت تتسابق لأضفاء عليهم هذه الشرعية النضالية ..
ما نود قوله ، ونحن نقرأ حالنا اليوم .. ، شتان ما بين الأمس واليوم .. !، الزعامات الفلسطينية اليوم أصبحت أداة عربية ودولية .. ومكينة تفريخ للصراعات الدينية .. ، وحلقة مُعيبة من حلقات الصراعات العربية والأقليمية .. ، والتنافس بين هذه القيادات وصل إلى حد التخوين والأقتتال .. ، وفلسطين القضية أصبحت مادة سياسية لأضفاء هالة الزعامة وترسيخ مرض "ألأنا" داخل النفوس ..!!.
كلمة أخيرة نقولها لشعبنا الفلسطيني المسؤول الحقيقي عن تصحيح هذا الأعوجاج ..، لا تساهم في ضياع قضيتك .. وتجرأ على نفسك في محاسبة أخطاء مسؤوليك .. ، ولا تؤيدهم في صراعاتهم وإصطفافاتهم المقيتة .. ، فأنت السيد وصاحب الحق الشرعي في القرار ولو أوهموك بغير ذلك ..!


التوقيع : abo riad

 
  07-11-2011 23:58   رقم المشاركة : 2
الإدارة
ابو امين
الصورة الرمزية ابو امين

تاريخ التسجيل : 02-01-2007
مكان الإقامة : Berlin
عدد المشاركات : 1,624

ابو امين غير متواجد حالياً
افتراضي

وكانت شخصية كل من ياسر عرفات ود. جورج حبش قادرة على أن تلعب دور القائد والمُنظر لفلسفة الثورة والنضال الفلسطيني في تلك المرحلة .. ، وهذا ما أكسب الصراع التنافسي هالة من الصدق النضالي .. والذي شحن بدوره الشارع الفلسطيني بجرعة من الديمقراطية التعددية
شكرا اخي ابو رياض على هذه التساؤلات فهي كثيرة ولها وقفة ضمير مع انفسنا لكن لدي تعليق على هذه الفقرة الفلسطينية فقط قيادتنا كانت تتنافس للقتال ضد العدو الصهيوني بصدق وامانه لذلك اميركا والعرب والغرب والداعم لهم اللوبي الصهيوني لا يريدون دولة فلسطينية كنموذج للتعددية والديمقراطية في للعالم العربي


التوقيع : ابو امين

 
  08-11-2011 05:11   رقم المشاركة : 3
المعلق السياسي
abo riad
الصورة الرمزية abo riad

تاريخ التسجيل : 28-07-2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 160

abo riad غير متواجد حالياً
افتراضي

كما تفضلّت يا عزيزي أبو أمين هو ما نحتاجه .. وقفة مع الذات .. ، لنستقرئ منطق الحدث ، بعيدا ً عن مرض التعصب الفكري القاتل .. والطائفية البغيضة ..!
يريدون لنا أن نحيا ولكن بدون وطن .. يريدون لنا أن نفرح لفرحهم .. ونبكي لبكائهم .. ، حقوقنا قضية فيها نظر، وحقوقهم جريمة لا تغتفر .. !. لسان حالهم يقول صباح مساء : إذا كنت معي فأنت قدّيس .. وإذا كنت لسْت َمعي فأنت َإبليس ..! وقياداتنا تمارس علينا لغة التدليس .. !


التوقيع : abo riad

 

أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى آخر مشاركة
برلين:طالب مسلم ..... الاصيل اخبار الجاليات العربية في اوروبا والعالم 09-10-2009 17:30
تعالوا معنا لزيارة العيد في مخيمي البداوي ونهر البارد ابو امين افراح أهالي مخيم البداوي 29-01-2009 18:01
أعمال عبدالحي مسلم .. مرايا فطرية تعكس التراث الفلسطيني the boss التراث الفلسطيني 25-11-2008 18:08
الاجر واجــب على كل مسلم عاشت فتح افراح أهالي مخيم البداوي 04-06-2008 00:09
لاعب فلسطيني يثير صراعاً بين أعرق الأندية الأسبانية لضمه ابن فلسطين منتدى اللجوء الفلسطيني الرياضي 26-10-2007 07:24


الساعة الآن 17:12



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى عبد خطار
Style & Design By : Baddawi.Com