منتدى عبد خطار
منتدى عبد خطار

العودة   منتدى عبد خطار > منتدى فلسطين الحبيبة > الشتات والاجئين


الرئيس الفلسطينى محمود عباس فى زيارته الى لبنان لرفض التوطين

الرئيس الفلسطينى محمود عباس فى زيارته الى لبنان لرفض التوطين احمد صلاح عثمان - لبنان دعا رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان إلى تمتين العلاقة اللبنانية-الفلسطينية من أجل مواجهة

 
  29-08-2008 01:00   رقم المشاركة : 1
الإدارة
ابو امين
الصورة الرمزية ابو امين

تاريخ التسجيل : 02-01-2007
مكان الإقامة : Berlin
عدد المشاركات : 1,624

ابو امين غير متواجد حالياً
افتراضي الرئيس الفلسطينى محمود عباس فى زيارته الى لبنان لرفض التوطين

الرئيس الفلسطينى محمود عباس فى زيارته الى لبنان لرفض التوطين

الرئيس الفلسطينى محمود عباس فى زيارته الى لبنان لرفض التوطين

احمد صلاح عثمان - لبنان

دعا رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان إلى تمتين العلاقة اللبنانية-الفلسطينية من أجل مواجهة التحديات ولا سيما الإرهابية منها التي نتج منها تشريد الفلسطينيين وحرمانهم أبسط حقوقهم. وشدد على وجوب نزع السلاح خارج المخيمات وإزالة المراكز المسلحة طبقا لمقررات طاولة الحوار الوطني كمدخل لمعالجة المشاكل الاجتماعية للفلسطينيين.

في حين شدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس على أن العلاقات اللبنانية-الفلسطينية المميزة لا تشوبها أية شائبة، والسلطة الفلسطينية تقف إلى جانب لبنان في كل القرارات والمواقف، ولا يوجد بين البلدين أية قضية موضع خلاف، ويبقى الهدف هو دفع هذه العلاقات إلى الأمام لتكون مميزة. وأوضح أن الموقف الرسمي الفلسطيني هو مع رأي وموقف الحكومة اللبنانية بالكامل ومع الإجماع اللبناني حول موضوع السلاح الفلسطيني خارج المخيمات وأن الفلسطينيين في لبنان تحت القانون وليس فوقه. وأشار إلى أن البحث مع الرئيس سليمان تناول الوضع الأمني داخل المخيمات الفلسطينية في لبنان، ونحن سنصل إلى نهاية لهذه الأمور التي تجري في المخيمات، مشددا على أن اللاجئين الفلسطينيين يجب أن يتمتعوا بحق العودة إلى وطنهم، ونحن ضد توطينهم في لبنان.

وكان الرئيس محمود عباس وصل إلى مطار رفيق الحريري الدولي الثانية عشرة ظهرا حيث استقبله الرئيس سليمان وممثل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان عباس زكي.
وبعد استراحة قصيرة في صالون الشرف في المطار، إصطحب الرئيس سليمان ضيفه في موكب رئاسي إلى القصر الجمهوري حيث أقيمت مراسم الاستقبال الرسمي فاعتلى الرئيسان منصة الشرف وعزفت موسيقى الجيش النشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني. بعدها استعرض الرئيسان ثلة من حرس الشرف في لواء الحرس الجمهوري، ثم صافح الرئيس عباس اعضاء الوفد اللبناني. بعدها دخل الرئيسان وسط صفين من رماحة الحرس الجمهوري إلى قاعة السفراء في قصر بعبدا، حيث بدأت المحادثات الرسمية التي ضمت عن الجانب اللبناني: وزير الخارجية والمغتربين فوزي صلوخ ووزير الدولة خالد قباني وعددا من المستشارين. وعن الجانب الفلسطيني: رئيس الوزراء الأسبق أحمد قريع وعضوي اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عبد الرحيم ملوح وتيسير خالد، وممثل منظمة التحرير في لبنان عباس زكي، والمستشار الرئاسي الناطق الرسمي بإسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة.

وخلال الاجتماع دعا الرئيس سليمان إلى تمتين العلاقة اللبنانية-الفلسطينية من أجل مواجهة التحديات ولا سيما الإرهابية منها التي نتج منها تشريد الفلسطينيين وحرمانهم أبسط حقوقهم. واشار إلى أن من مصلحتنا المشتركة أن تكون المواقف الداخلية موحدة في كل بلد وبين الدول العربية لأن إسرائيل هي التي تستفيد دائما من الخلاف وتسعى إلى بقائه.

من جهته، شدد الرئيس عباس على وجوب أن يكون هناك تفاهم عربي لأن في ذلك مصلحة للجميع، وفي الطليعة الفلسطينيون. وتناول الجانبان الوضع الفلسطيني في لبنان حيث شدد الرئيس سليمان على وجوب نزع السلاح وإزالة المراكز خارج المخيمات طبقا لمقررات طاولة الحوار الوطني وكمدخل لمعالجة المشكلات الاجتماعية للفلسطينيين ومتابعة مقررات الحوار في هذا الشأن والتي أجمع عليها اللبنانيون.

وأكد الرئيس عباس أن موضوع نزع السلاح خارج المخيمات وإزالة المراكز المسلحة حق اساسي من حقوق الدولة اللبنانية، وجدد الإشارة إلى الإرادة بأن يكون الفلسطينيون في لبنان مواطنين صالحين يخضعون للقوانين اللبنانية ويتقيدون بها.

واطلع الرئيس عباس الرئيس سليمان خلال الاجتماع على مسار المفاوضات مع الإسرائيليين ومكامن التعثر نتيجة المطامع الإسرائيلية المستمرة في الأراضي والمياه.
وشرح الرئيس سليمان العناوين العريضة لكيفية إعمار نهر البارد والتوجهات لتمويل هذه العملية عربيا ودوليا وضرورة مساهمة السلطة الفلسطينية والقطاع الخاص في عملية إعادة الإعمار.

ثم تحدث الرئيس عباس فقال: تشرفنا بالقيام بهذه الزيارة التي نعتبرها مميزة لبلد شقيق، عشنا معه سنوات طويلة من العمل المشترك، ونعرف تضحياته في سبيل القضية الفلسطينية منذ ما قبل نكبة العام 1948. ونقدر ما يقدم لبنان إلى الشعب الفلسطيني، الضيف الموقت الموجود على أرضه. ان هموم فلسطين هي هموم لبنان، وهموم لبنان هي هموم فلسطين. فما يصيب لبنان يؤذينا اذا كان سيئا، ويسعدنا اذا كان حسنا، والعكس صحيح بالنسبة الى الاخوة في لبنان.

تشرفنا اليوم بزيارة بلدنا الشقيق وقدمنا التهاني مرة اخرى إلى فخامة الرئيس العماد ميشال سليمان على الثقة الغالية التي تمتع ويتمتع بها من قبل البرلمان والشعب والعالم اجمع، لأن العالم بأجمعه كان ينتظر مثل هذا الانتخاب، وفخامته اهل للثقة. كذلك، قدمنا التهاني بتشكيل الحكومة، ونتمنى ان تكون كل الامور المقبلة مسهلة لأن ما يصيب لبنان من أذى يزعجنا فعلا.

أضاف: تحدثنا اليوم عن الاوضاع الفلسطينية الداخلية، والحوار الوطني الفلسطيني، والاوضاع الامنية والاقتصادية التي يعانيها الشعب الفلسطيني. كما تحدثنا عن المفاوضات ومسارها بيننا وبين الاسرائيليين، بمشاركة الاميركيين، اذ انهم، كما تعلمون، شركاء في هذه المفاوضات. وتعرفون ان القضايا الاساسية محور هذه المفاوضات هي ست: القدس والمستوطنات والحدود واللاجئين والمياه والامن.

وتابع: أبلغت فخامة الرئيس اننا اذا اردنا التوصل الى حل فيجب ان يكون شاملا. نحن لن نؤخر قضية، ولن نبحث عن حل مجتزأ. قد لا تكون الامور سهلة، وهي ليست سهلة، ومع ذلك نحن مصممون على ان نصل الى حل سياسي لقضيتنا. وفي الوقت نفسه، نحن كفلسطينيين وعرب يهمنا جدا ان تنتهي مسألة احتلال الجولان وشبعا لأن قضية الاراضي الفلسطينية والسورية واللبنانية المحتلة، كانت في صلب مؤتمر القمة العربية الذي عقد في بيروت في العام 2002، والذي انطلقت منه المبادرة العربية التي هي في الاساس مبادرة سعودية.

وقال: كل هذه المواضيع كانت موضع بحثنا، اضافة الى العلاقات المميزة التي لا تشوبها أي شائبة بيننا وبين اشقائنا هنا. نحن معهم في كل قراراتهم ومواقفهم، وبالتالي لا يجوز ان تكون بيننا قضية نختلف حولها، وانما نريد ان ندفع هذه العلاقات الى الامام لتكون مميزة.

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس والوفد المرافق والوزير خالد قباني، بحضور النائبين علي بزي وعلي خريس ورئيس المكتب السياسي لحركة امل الحاج جميل حايك واعضاء المكتب السياسي: بلال شرارة، محمد الجباوي، وبسام كجك، والمستشار الاعلامي علي حمدان.

واقيم للرئيس عباس استقبال رسمي حيث ادت له ثلة من شرطة المجلس التحية وفرش له السجاد الاحمر. واستغرق الاجتماع اكثر من ساعة تخلله خلوة بين الرئيسين بري وعباس لحوالى ربع الساعة.

عند السادسة والنصف من مساء اليوم في عين استقبل رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري الرئيس عباس وبعد اللقاء قال الرئيس عباس:تشرفنا بلقاء دولة الرئيس بري، وتناول حديثنا مختلف الشؤون والشجون الفلسطينية واللبنانية، وتحدثنا عن العلاقات الثنائية الفلسطينية اللبنانية التي نشعر انها متنامية بإستمرار، وان الوضع مستقر تماما كما ان الامور في احسن حالاتها، وتحدثنا عن الوضع الداخلي الفلسطيني والحوار الذي يجري الآن في القاهرة من اجل الوحدة الوطنية الفلسطينية.

كما تحدثنا عن المعاناة الفلسطينية من الاحتلال الاسرائيلي،الى المفاوضات التي تجري بيننا وبين الاسرائيليين برعاية الولايات المتحدة الاميركية. كل هذه المواضيع كانت مجالا للبحث والدراسة في شكل مفصل ومعمق مع دولة الرئيس.

عقدت في السرايا الكبيرة، عند الثامنة من مساء اليوم، محادثات لبنانية -فلسطينية، ترأسها عن الجانب الفلسطيني الرئيس محمود عباس، وعن الجانب اللبناني رئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة، في حضور وزير الخارجية فوزي صلوخ،الوزير خالد قباني، رئيس لجنة الحوار اللبناني-الفلسطيني السفير خليل مكاوي والمستشارة رولا نور الدين، وعن الجانب الفلسطيني ممثل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان عباس زكي والوفد الفلسطيني المرافق للرئيس عباس.

وكان الرئيس عباس وصل الى السراي عند الثامنة الا ربعا، حيث كان في استقباله في الباحة الداخلية للسراي الرئيس السنيورة والوزير صلوخ، واستعرض الرئيسان عباس والسنيورة ثلة من حرس رئاسة الحكومة قدمت لهما التحية.

بعد الاجتماع اقام الرئيس السنيورة عشاء في السراي على شرف الرئيس محمود عباس والوفد المرافق له حضره عدد من الوزراء.

الرئيس الفلسطينى محمود عباس فى زيارته الى لبنان لرفض التوطين
 

أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى آخر مشاركة
منظمة التحرير الفلسطينية || نرفض التوطين والتهجير ومتمسكون بحق العودة مخيم البداوي المواضيع العامة 25-08-2016 20:25
محمود عباس في جولته على عواصم القرار الأوروبي ابو امين اخبار الجاليات العربية في اوروبا والعالم 18-01-2012 19:30
جماهير مخيمات صور تجدد العهد في ذكرى الانطلاقة وتبايع الرئيس محمود عباس ابو امين الشتات والاجئين 02-01-2012 15:51
وثيقة: رسالة مفتوحة إلى الرئيس عباس ابو امين الشتات والاجئين 09-10-2008 09:18
وفد لحماس يلتقي الرئيس عباس لإنهاء الانقسام the boss منتدى مخيم البداوي 13-06-2008 10:15


الساعة الآن 00:37



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى عبد خطار
Style & Design By : Baddawi.Com