منتدى عبد خطار
منتدى عبد خطار

العودة   منتدى عبد خطار > المنتدى العام > بالعربي الفصيح والحكي المشبرح


نظرية أرخميدس العربية!

نظرية أرخميدس العربية! بعد شبه الإجماع العربي، على بيان الجامعة العربية الذي هاجم إيران وإتهم حزب الله بالإرهاب. والذي أرضى إسرائيل أكثر من العرب أنفسهم. لم

 
  21-11-2017 13:32   رقم المشاركة : 1
المعلق السياسي
abo riad
الصورة الرمزية abo riad

تاريخ التسجيل : 28-07-2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 160

abo riad غير متواجد حالياً
افتراضي نظرية أرخميدس العربية!

نظرية أرخميدس العربية!
بعد شبه الإجماع العربي، على بيان الجامعة العربية الذي هاجم إيران وإتهم حزب الله بالإرهاب. والذي أرضى إسرائيل أكثر من العرب أنفسهم. لم يبقى أما العرب الأشاوس، سوى أن يوجهوا دعوة رسمية لإسرائيل لحضور الجلسة القادمة للجامعة العربية!.
إن ما صدر عن الجامعة العربية يؤكد نجاح إسرائيل في تثبيت نفسها كدولة ليست عدوة للعرب، بل هي عضو أساسي في تحالفاتهم المستقبلية والمصيرية ضد إيران، وباتت عند بعض القيادات العربية أكثر من مجرد صديقة للعرب، بإعتبار أن "التحالف" مرحلة أكثر تقدماً من الصداقة!. وهنا يحق لنا أن نسأل أولئك الذين يدَّعون الحب لفلسطين وبنفس الوقت يحملون العداء لإيران وحزب الله،. نسألهم، عن المُكتسبات الفلسطينية ومستقبل وطنهم الفلسطيني في ظل هذه التحالفات العربية الإسرائيلية السرية والعلنية؟!.
كلنا يتذكر كيف تعمل نظرية " أرخميدس الشهيره". ومن المفيد هنا أن نذكِّر هؤلاء المُدَّعون وأمثالهم.. بأنها نظرية تقوم على أنه، إذا غُمس جسم في الماء فإن الماء يفقد من حجمه بقدر حجم الجسم الذي غُمس فيه. وهي نظرية تنطبق تماماً على القضية الفلسطينية وتحالفاتها في مواجهة الوجود الإسرائيلي. فكلما غاصت إسرائيل داخل الجسم العربي كلما فقدت القضية الفلسطينية من حجمها بحجم الغوص الإسرائيلي داخل الوعاء العربي!. ولكم أن تتخيلوا أيها "المدَّعون" كم هو حجم الغوص الإسرائيلي حتى الآن في الجسم العربي نتيجة التقاربات العربية المتلاحقة بإتجاه إسرائيل نكاية بالعدو الإيراني وغيره من أعداء وهميين!.
ورغم الوضوح في نظرية أرخميدس الفلسطينية الإسرائيلية.. لايزال هناك من يصر على دفن رأسه في الرمال ولا يريد أن يرى الحقيقة!
شخصياً لن أستغرب إن طالعتنا "أحجار الشطرنج" يوماً، لتخبرنا بأنها تتحرك من تلقاء نفسها.. وأن تحرير فلسطين سيبدأ مباشرة بعد الإنتهاء من تحرير اليمن وسوريا وإيران وحزب الله وحركة فتح وحماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية.. وكل من يدعى بأن له قضية إسمها فلسطين!.
من يدري.. فقط، عيشوا كثير بتشوفوا كثير!.
ولنا لقاء..
أبورياض


التوقيع : abo riad

 

أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى آخر مشاركة
سفيرة جامعة الدول العربية في المانيا تكرم مجموعة من المدارس العربية في برلين ابو امين اخبار الجاليات العربية في اوروبا والعالم 11-02-2014 03:15


الساعة الآن 15:34



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى عبد خطار
Style & Design By : Baddawi.Com