موقع عبد خطار عبد خطار - مخيم البداوي


أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين
تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

برلين - ١٩ كانون الأول/ ديسمبر ٢٠١٥

أحيى الفلسطينيون في العاصمة الألمانية برلين ذاكرة قرية فلسطينية دمّرها الاحتلال الإسرائيلي سنة ١٩٤٨ بحضور أجيال متعددة من أهالي القرية وعموم فلسطين.

فقد أقام "التجمع الفلسطيني في ألمانيا" يوم القرية الفلسطينية الأول تحت شعار "أرضنا تنتظر عودتنا"، وخصصه لقرية لوبية الواقعة شمال فلسطين المحتلة، بحضور المئات من الجالية الفلسطينية والعربية في برلين.

وجاءت هذه الفعالية التي أقيمت الجمعة (١٨ كانون الأول/ ديسمبر) في طليعة فعاليات إحياء القرى الفلسطينية التي دمرها الاحتلال الإسرائيلي وشرَّد أهلها حتى لجأ بعضهم إلى ألمانيا.

وسلّطت الفعالية المقامة في برلين الأضواء على قرية لوبية، وهي إحدى قرى قضاء طبرية، من خلال كلمات وشهادات تاريخية وفقرات تراثية ومعرض مصاحب.

وتحدث سليمان الزين أحد أبناء القرية عن تاريخها، وعن دورها الفعال في حروب التصدي لهجمات العصابات المحتلة ضد أهل القرية، معرجًا على جغرافيتها وسكانها وعائلاتها وأين استقر بهم الحال بعد النكبة.

ومن جانبه أكد خالد الظاهر، ممثل التجمع الفلسطيني في برلين، أهمية القرية الفلسطينية بشكل عام في شهادتها على حق الفلسطينيين بأرضهم من خلال بيوتها وآثارها وعاداتها وتقاليدها، قائلًا "إن توريث أبنائنا ثقافة العودة والتحرير هو من أسمى أهداف التجمع الفلسطيني في ألمانيا، ويبدو أننا نقترب من هدفنا كل يوم أكثر وأكثر، وذلك بدليل الحشود التي تسارع كل مرة إلى تلبية النداءات التي ترفع فيها شعار العودة والرجوع إلى الديار الفلسطينية".

وأعلنت حنان الأحمد، مسؤولة قسم الثقافة الوطنية في التجمع الفلسطيني، عن بداية سلسلة ممتدة من الفعاليات المتواصلة ابتداءً من قرية لوبية، حتى الوصول إلى كل قرية فلسطينية طويت في سجل النسيان، فهي فعاليات "هدفها ترسيخ الحقائق في أذهان الكبار والصغار بما يتعلق بالقضية الفلسطيني".

وقالت الأحمد إنّ قسمها يعمل على "توعية الأجيال المتعاقبة بتاريخ فلسطين وقضيتها، ويقدم للجمهور ما يستطيع من خلاله شرح أبعاد القضية الفلسطينية ومساحات الحقوق التي أكدتها القوانين الدولية، حتى يتم استردادها بعيدًا عن كل الصفقات المجتزأة غير القائمة على مبدأ التمسك بالحق الفلسطيني الثابت".

وشارك أبناء القرية الحضور بشهاداتهم على النكبة الفلسطينية من خلال ما سمعوه من آبائهم واجدادهم.
وقد تخللت حدث "يوم القرية" أصوات صادحة لفلسطين وقرية لوبية، تغني من تراثها، وعلى نغماتها رسم أبناء فلسطين الصغار المولودون في ألمانيا لوحات فنية من خلال الدبكات والرقصات الشعبية.

كما أقيم معرض فني ضمن الفعالية لتوثيق تفاصيل عن قرية لوبية بتاريخها وجغرافيتها، بما في ذلك صور حية ألتقطت من أطلال القرية. وكان التجمع الفلسطيني في ألمانيا قد أعلن في بيان له بمناسبة يوم احياء القرية الفلسطينية الأول عن اعتماد شعار "أرضنا تنتظر عودتنا" لتنطلق تحته جميع الفعاليات والنشاطات التضمانية والثقافية. وشدد البيان على أنّ هذه الفعاليات تأتي "لتترسخ الحقوق والثوابت في كل جيل قادم".

line

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

أجيال فلسطينية في برلين تحيي ذاكرة قرية لوبية المدمرة

مع تحيات عبد خطار



Powered by Abedkhattar
Copyright© 2014 Abedkhattar.com - All rights reserved.