ما الشرط الذي وضعه الفيفا لتخفيف العقوبة عن ميسي؟

سيُخفِّض الاتحاد الدولي لكرة القدم، عقوبة إيقاف ليونيل ميسي، من 4 مباريات لمباراتين مع منتخب بلاده، إذا ما حضر جلسة الاستماع لأقواله، أمام فيفا في 4 من مايو/آيار المقبل في زيورخ.

واستدعي ميسي للمثول أمام فيفا في مقرها بسويسرا، في 4 من مايو/آيار المقبل؛ للمطالبة بخفض عقوبته، وهو الأمر الذي سيصبح مضمونًا، إذا ما حضر جلسة الاستماع، وفقًا لما ذكرته وسائل إعلام أرجنتينية.

كان الاتحاد الدولي لكرة القدم، عاقب ميسي بالإيقاف، لـ 4 مباريات؛ لقيامه بسب حكم أثناء مباراة منتخب بلاده مع تشيلي، في إطار تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018.

وغاب ميسي عن مواجهة بوليفيا في مارس/آذار الماضي؛ بسبب هذه العقوبة، وإذا ما طبقت العقوبة وفقًا لنسختها الأولى، فإن ميسي لن يلعب مع المنتخب 3 مباريات أخرى، قبل 4 جولات على انتهاء التصفيات.

وتحتل الأرجنتين في الوقت الحالي، مركزًا يسمح لها بخوض الملحق، بحثًا عن تذكرة التأهل للمونديال، أمام منافس من الأوقيانوس.
زيورخ – وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق