الرئيسية | الشتات الفلسطيني | أبوجابر || المؤسسة الفلسطينية لم تنس يوماً أسراها ولا شهادءها
أبوجابر || المؤسسة الفلسطينية لم تنس يوماً أسراها ولا شهادءها

أبوجابر || المؤسسة الفلسطينية لم تنس يوماً أسراها ولا شهادءها

لمناسبة اليوم الوطني والعالمي للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، نظّمت سفارة دولة فلسطين في لبنان لقاءً تضامنياً مع أسرى الحرية في قاعة الشهيد ياسر عرفات، وقد شارك في اللقاء التضامني سفير دولة فلسطين في لبنان أشرف، أمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح في لبنان فتحي أبوالعردات، المسؤول السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ونائب مسؤول فرع لبنان سمير لوباني “أبوجابر”، ممثل النائب بهية الحريري والشيخ أحمد الحريري منسق عام تيار المستقبل في بيروت بشير عيتاني، ممثل التيار الوطني الحر رمزي دسوم، ممثل حركة أمل محمد الجباوي، أمين السر العام للحزب التقدمي الاشتراكي ظافر ناصر، ممثل التنظيم الشعبي الناصري محمد ظاهر، رئيس التنظيم القومي الناصري سمير شركس، منسق عام الحملة الأهلية لنصرة فلسطين معن بشور على رأس وفد، سفير جمهورية مصر العربية في لبنان محمد بدر الدين زايد، سفير كوبا في لبنان رينية سيبالو براتس، ممثل سفارة الجمهورية الايرانية مسعود صابري زاده، ممثل سفارة الجزائر بوادي عيد، ممثل سفارة بنغلادش في لبنان محمد اسلام، سفير المغرب في لبنان علي اومليل، ممثل سماحة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز نعيم حسن، ممثل حزب الكتائب عضو المكتب السياسي د. منير معلوف، ممثل المنتدى العالمي لدعم المقاومة ومناهضة الامبريالية محمد قاسم، رئيس حركة الامة الشيخ عبد الناصر جبري، الشيخ محمد اللبابيدي، ممثل تيار الفجر الشيخ جمال شبيب، ممثل السفارة الروسية ديمتري انوزيمستيف، ممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وقوى التحالف الفلسطيني، اعضاء اقليم لبنان في حركة فتح، ممثلو مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني واللبناني وحشد من الاعلاميين.

افتتح المهرجان بالنشيدين اللبناني والفلسطيني، ثم رحب المستشار الإعلامي في السفارة حسان شيشنية بالحضور، وموجهاً التحية للأسرى الأبطال، ثم تحدث كل من سفير دولة فلسطين في لبنان أشرف دبور، ومعن بشور، والسفير المصري لبنان محمد بدر الدين زايد، وبشير عيتاني، ومحمد قاسم، ومحمد جباوي، وعبدالناصر جبري، وعلي فيصل، وأبوالعبد مشهور، وصلاح اليوسف وظافر ناصر، ومحمد ظاهر، والأسير المحرر ابن قلقيلية سمير منصور، والشيخ محمد اللبابيدي.

وألقى أبوجابر كلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وقال: أهلا وسهلاً بكم لبنانيون وفلسطينييون وأمميون في البيت الفلسطيني الجامع، هذا البيت الذي هو سياج لكل الوطنية والعروبة وهو البوصلة الحقيقية نحو فلسطين.

ونتقدم إلى 6500 أسير فلسطيني وفي مقدمتهم الأمين العام للجبهة الشعبية الرفيق أحمد سعدات، وإلى الرفيقة خالدة جرار، والمناضل مروان البرغوثي وإلى كل الأسرى والأسيرات من الفصائل والقوى كافة في سجون الاحتلال بأحلى آيات العز والفخر والوقار، وأقول إن المؤسسة الفلسطينية لم تنس يوماً أسراها ولا شهداءها، وإن المجلس الوطني عام 1974 اتخذ قراراً باعتبار 17 نيسان يوماً للأسير الفلسطيني، وهذا جزء من أهمية الشرعية الفلسطينية التي كلنا نطوق إليها.

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – بيروت، لبنان

19/4/2015

أبوجابر || المؤسسة الفلسطينية لم تنس يوماً أسراها ولا شهادءها

أبوجابر || المؤسسة الفلسطينية لم تنس يوماً أسراها ولا شهادءها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

علي فيصل في لقاء نقابي أقامه الاتحاد العمالي في يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني

معيار التضامن الاساس بتطبيق القرارات الدولية ...