رسالة الى اﻷسير يحيى سكاف في ذكرى إعتقاله..سنكمل رسالتك

الخميس 12 آذار 2015

وجهت لجنة “أصدقاء الاسير يحيى سكاف”، رسالة تحية لعميد الاسرى في السجون الإسرائيلية يحيى سكاف، لمناسبة الذكرى السنوية السابعة والثلاثين على إعتقاله داخل سجون العدو الصهيوني.

وأكدت اللجنة “البقاء على نهج المقاومة الذي سار بها الاسير، والذي أصبح من رموز النضال والمقاومة في مواجهة العدو، الذي لا يفهم الا لغة المقاومة”.

وعاهدت أبناء الامة أن “تكمل المسيرة التي بدأها لانها الوحيدة القادرة على تحرير مقدساتنا، وأراضينا، وأسرانا الابطال، من غياهب سجون الكيان الصهيوني الغاصب،الذي يقيم حقل تجارب على أجساد أسرانا الابطال”.

و سألت اللجنة “المنظمات التي تدعي الدفاع عن حقوق الإنسان: ماذا فعلت لاسير معتقل منذ 11 آذار 1978 داخل زنازين سرية محروم من أبسط حقوق الانسان، ومؤكد وجوده من خلال إفادات وشهادات أسرى لبنانيين وفلسطينيين وعرب، ومن خلال وثيقة من الصليب الأحمر الدولي، حصلت عليها عائلة الاسير سكاف عام 2000، تؤكد وجوده داخل إحدى زنازين سرية تابعة للاستخبارات العسكرية الصهيونية في سجن عسقلان”؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق