الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | الاونروا تقلص … وابناء البارد يتحركون

الاونروا تقلص … وابناء البارد يتحركون

الاونروا تقلص … وابناء البارد يتحركون

الاثنين 15/7/2013 ابناء مخيم البارد

استنكاراً لسياسة تقليص الاونروا لخدماتها تجاه ابناء مخيم نهر البارد . وبدعوة من اتحاد لجان حق العودة ولجنة المتابعة لملف نازحي البارد . نفذ اعتصاماً جماهيرياً تحذيرياص بمشاركة الفصائل واللجنة الشعبية وممثلو المؤسسات .

كلمة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين القاها عضو لجنتها المركزية حذر الاونروا من مغبة القيام باية تقليصات تمس برنامج الطوارئ الخاص بابناء البارد ، محذراً من التدعايات السلبية الخطيرة التي ستطال ما يقارب 3008 عائلة مستفيدة من برنامج الايجارات الذين سيصبحون على قارعة الطريق ، اضافة للاجراءات الخطيرة في ملف الاستشفاء التي ستطال حياة لاجئي المخيم المنكوب . وطالب ابو لؤي الاونروا بالعمل على توفير الاموال المطلوبة لدفع بدل الايجار الذي تأخر عن موعده المقر اكثر من اسوعين اضافة لاستمرار خطة الطوارئ الشاملة بالتركيز على الاستشفاء .

ولفت ابو لؤي بان عدم استجابة الاونروا ستضع الجميع امام خيارات التصعيد للتحركات المفتوحة على كل الاحتمالات

وقد رفع المعتصمون مذكرة للمدير العام للاونروا تلاها ابراهيم البهلول هذا نصها : –

من ابناء مخيم نهر البارد المنكوب

الى المدير العام للاونروا في لبنان

تحية طيبة من ألم النزوح ومرارة التشريد وبعد :-

بمزيد من السخط والغضب والاستنكار تلقينا اخبار مصدرها بعض كبار موظفي الاونروا ، مفادها عدم وجود تمويل لصرف مساعدة بدل الايجار للدفعة المستحقة لحوالي 3008 عائلات فلسطينية ما زالت تعيش حالة نزوح منذ مأساة ابناء المخيم في العشرين من ايار 2007 ، اضافة الى مشروع الاونروا بتنفيذ سلسلة من التقليصات الخطيرة في برنامج الاستشفاء ، الامر الذي يهدد مصير آلاف العائلات وحقهم في السكن والطبابة ، وهو ما يتعارض مع تعهد الاونروا ومدرائها العامين والمفوض العام باستمرار خطة الطوارئ الخاصة بأبناء البارد ، حتى انتهاء المأساة باعادة اعمار آخر منزل في المخيم …

اننا أذ نعبر عن رفضنا المطلق لهذه الاجراءات والتدابير الادارية التي تلحق افدح الاضرار بمصير الآلاف من ابناء المخيم الذين سيجدون انفسم على قارعة الطريق دون مآوى ، ودون استشفاء . نحمل الاونروا وادراتها المسؤولية الكاملة عن التدعايات السلبية وندعوها الى استدراك ذلك ، بالتراجع عن هذه الخطوات وتلبية المطالب الرئيسيى التالية :

1- مضاعفة الجهود الدولية مع المانحين لتوفير الاموال المطلوبة لاستمرار خطة الطوارئ وبرنامج الاغاثة الشاملة لابناء المخيم ، عبر تأمين مساعدة بدل الايجار للجميع ، وتقديم الاستشفاء الشامل بعيداً عن التقليصات الاخيرة المعلنة وغير المعلنة ، وذلك حتى انهاء عملية الاعمار وعودة كل العائلات الى بيوتهم …

2- استكمال عملية إعادة اعمار المخيم عبر تسريع وتيرة العمل بالبلوكات المُلزمة وتلزيم الباقي ، وتحسين التصاميم ، لان الوحدات المنجزة لا تساوي 20% من مساحة المخيم رغم مرور اكثر من ستة اعوام على مأساة المخيم .

3- بذل الجهود مع المانحين من اجل الوفاء بتعهداتهم لتوفير الاموال المطلوبة لاعادة اعمار المخيم ، لان المتوفر منها لا يزيد عن احتياجات الرزم الاربعة وحوالي 5% من الرزمة الخامسة ، وهو ما يشير الى ان حوالي نصف وحدات المخيم ما زالت تنتظر التمويل من اجل الشروع في اعادة الاعمار .

اخيراً : نجدد رفضنا لاجراءاتكم ، ونحملكم المسؤولية الكاملة عن النتائج المترتبة عن سياسة التهرب من مسؤولياتكم وإدارة الظهر للشراكة مع ممثلي المجتمع المحلي الذي شرع بتشكيل لجان مشتركة معكم في كافة الاقسام ، ونحذركم من ان تحركاتنا ستتصاعد وكل الخيارات المفتوحة والمشرعة …..

ونقول لكم لا تمتحنوا صبرنا ، لاننا لن نسكت عن حقوقنا بخطة الطوارئ الاغاثية الشاملة لابناء مخيمنا المنكوب ، الى حين اعادة اعماره ….


اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لقاء رباعي في بلدية وادي النحلة – منطقة الشمال

زار وفد من وزارة التنمية والسفارة الالمانية برفقة وفد من ...