الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تؤبن رفيقها حسن الصالح

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تؤبن رفيقها حسن الصالح

المكتب الاعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – لبنان، فتحي أبوعلي

07-05-2015

بدعوة من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الشمال وبمناسبة مرور ثلاثة ايام على وفاة الرفيق حسن علي الصالح الذي توفي يوم الاحد ودفن يوم الاثنين في مخيم البداوي بعد تعرضه لحادث اليم ادى الى وفاته بعد شهر من الحادث، وللمناسبة اقامت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في مخيم البداوي والشمال مهرجانا تأبينيا وذلك عصر اليوم الاربعاء في ملعب نادي القدس في المخيم بحضور قيادة الجبهة في لبنان والشمال وفصائل المقاومة واللجان الشعبية الفلسطينية وحشد جماهيري غفير وال الفقيد واهالي بلدة الخالصة وحشد من الرفاق والاصدقاء والاهل وفعاليات ووجهاء مخيمي نهر البارد والبداوي والجوار اللبناني وبعد الترحيب بالحضور من قبل عريف المهرجان التأبيني الرفيق فتحي ابو علي مسؤول اعلام الجبهة في الشمال والحديث عن مزايا وخصال الفقيد الراحل ومن ثم قراءة الفاتحة عن روحه وارواح الشهداء وبدء المهرجان بقراءة ايات من القرأن الكريم للشيخ ابو عثمان منصور وبعدها القا الاخ ابو وسيم مرزوق كلمة ال الفقيد الذي قدم الشكر والتقدير للجبهة الشعبية ولكل من شارك وقدم واجب التعازي وخص بالشكر والتقدير ال الريناوي لوقوفهم معهم في العزاء لانه الفقيد هو عامل عندهم وتوفي اثناء العمل عندهم بالفقيد حسن الصالح وكما تطرق في كلمته عن خصال ومزايا حسن الصالح الذي كان يضرب فيه المثل باخلاقه وادبه واحترامه للصغير قبل الكبير .

كلمة نادي القدس الثقافي الرياضي القاها مسؤول النادي الرفيق ابو رؤول السعيد والذي قال في بداية كلمته اتوجه بالشكر والتقدير من الرفاق في الجبهة الشعبية ومن ال الفقيد ومن رفاقه واصدقائة ومن ال الريناوي ومن كل من واسانا وشاركنا مصابنا الاليم والجلل وكما تطرق في كلمته الى مزايا الراحل الذي نشأ وترعرع ولعب في نادي القدس وكان من انشط وافعل الشباب في النادي محبا لاصدقائه واهالي المخيم ولكل من عرفه لقد كان مثالا يحتذى به في الاخلاص والوفاء والنزاهة والمدافع عن شعبه وقضيته العادلة فلسطين .

كلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القاها عضو قيادة الجبهة في الشمال الرفيق احمد قدوره الذي وجهة التحية والسلام للحاضرين باسم الجبهة الشعبية في البداوي والشمال لحضورهم تأبين الرفيق حسن الصالح ولكل من قام بواجب العزاء وتطرق قدوره في كلمته عن حسن الصالح منذ انتمائه للجبهة الشعبية منذ طفولته وانه كان عضوا ملتزما وفاعلا ونشيطا ومؤمنا بخط الجبهة والثورة وقال نفتقدك يا حسن اليوم وانت الحاضر ابدا في كل مهمة للجبهة ولمنظمة الشبيبة الفلسطينية ونادي القدس كنت مثالا للرفيق الفاعل النشيط الخلوق يعمل بلا كلل او ملل بلا حساب وبلا اجر كان متواضعا متفانيا بالعمل فكل من عرفه احبه كان خدوما مبتسما ضاحكا للجميع وممزاحا للجميع وفي ختام كلمته وجه التعازي الحارة باسم الجبهة الى اهله وعائلته والى والده ووالدته واخوانه .

وكان الختام مع موعظة وحديث ديني ودعاء من قبل الشيخ احمد عطية ومن بعدها تقبلت قيادة الجبهة وال الفقيد واصدقائه التعازي من الحاضرين .




















اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بيتُ عزاءٍ للطبيبَين طه وزغموت في سفارة دولة فلسطين في بيروت

16-10-2017 أقامت “رابطة أطباء الأسنان الفلسطينيين في لبنان” بيتَ عزاءٍ ...