بيان سياسي صادر عن فصائل الثورة الفلسطينية في سوريا

بيان سياسي صادر عن فصائل الثورة الفلسطينية في سوريا

تدارست فصائل الثورة الفلسطينية الأربعة عشر في اجتماع لها في سفارة دولة فلسطين في السادس من شهر أيار الجاري العدوان الغادر على مركز البحوث العلمية في جمرايا وبعض المنشآت الأخرى، ويهمنا في هذا المجال التأكيد على:

1- دانة الفصائل الشديدة لهذا العدوان الإجرامي ووقوفها الحازم إلى جانب سوريا الشقيقة في مواجهته، والتأكيد على بذل كل الجهود الممكنة من اجل انجاز الحوار الوطني الشامل، كسبيل وحيد لحل ألازمه في سورية ووقف نزيف الدماء وتدمير مقدرات الشعب السوري، والوقوف صفاً واحداً لإفشال الأهداف الخبيثة لهذا العدوان .

2- دعوة كل القوى الحية في أمتنا وكل أحرار العالم للتنديد بهذا العدوان والوقوف إلى جانب الشقيقة سورية في مواجهته، فالعدوان لا يستهدف سورية فحسب بل يمس الأمن القومي العربي والأمن والسلم الدوليين، وفي هذا المجال مطلوب من الجامعة العربية إعادة النظر في مواقفها إزاء الأزمة، وعدم الخضوع والارتهان للإملاءات الغربية الصهيونية التي تمس الأمن القومي العربي ومصالح وحقوق الأمة ومستقبل أجيالها .

3- رفض كل المشاريع والمخططات التي تستهدف الإضرار بحقوق الشعب الفلسطيني وأهدافه الوطنية، بما في ذلك الخطوة التي أقدمت عليها الجامعة العربية بتعديل ما يسمى المبادرة العربية حول قبول مبدأ مبادلة الأراضي في إطار أي تسوية للقضية الفلسطينية، والتأكيد على التمسك بالحقوق والأهداف الوطنية الفلسطينية، بما فيها حقه في إقامة دولته المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي هجروا منها عام 1948.

كل الجهود لمواجهة العدوان على سورية

المجد للشهداء

والنصر لشعبنا وأمتنا

دمشق 6/5/2013 فصائل الثورة الفلسطينية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق