اللاجئون الفلسطينيون من سوريا يطالبون الحكومة اللبنانية بمساواتهم باللاجئين السوريين

اللاجئون الفلسطينيون من سوريا يطالبون الحكومة اللبنانية بمساواتهم باللاجئين السوريين

طرابلس: في مخيم البداوي، نفذ النازحون الفلسطينيون من سوريا اعتصاما، أمام مكتب مدير الاونروا، بدعوة من الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين ولجنة النازحين، في حضور ممثلي الفصائل واللجان الشعبية والمؤسسات. وطالب المعتصمون الحكومة اللبنانية بـ”مساواتهم باخوانهم النازحين السوريين”.

وألقى ابو لؤي اركان، كلمة طالب فيها “المسؤولين بالتعاطي الانساني مع ملف النازحين بعيدا عن التسييس والعنصرية والاستغلال الانتخابي، ومساواتهم بالنازحين السوريين لجهة الاقامة وتوفير الاحتياجات الضرورية”.

وحمّل ابو لؤي الاونروا “المسؤولية الكاملة عن معاناة النازحين باعتبارها المسؤول الاول عن اللاجئين اينما كانوا واينما نزحوا واينما حلوا، وطالبها بخطة طوارئ شاملة”، داعيا الى احترام الموقف الفلسطيني بتحييد المخيمات وأبناء شعبنا عن الأزمة الداخلية السورية”. ثم اذاع محمد وليد علي مذكرة موجهة الى المدير العام للاونروا، طالبت “بوضع خطة طوارئ عاجلة وشاملة لمساعدة العائلات النازحة، تأمين الايواء الموقت للنازحين أو تقديم بدل ايجارات للعائلات، توفير الاستشفاء والتحويلات الى المستشفيات دون الرجوع الى المراسلة بين لبنان وسوريا، وضع خطة اغاثة شهرية لتسليم المواد الغذائية وغيرها بشكل دائم وشهري وتقديم المساعدة المالية للطلاب الجامعيين النازحين”.

المستقبل، بيروت، 15/1/2013

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق