الجهاد الإسلامي تلتقي فتح الانتفاضة في بيروت

التقى ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، إحسان عطايا، أمين سر حركة فتح الانتفاضة في إقليم لبنان رفيق رميض في مكتب الحركة بمخيم مار الياس في بيروت، حيث جرى بحث آخر التطورات السياسية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وأوضاع اللاجئين في المخيمات الفلسطينية في لبنان.

وقد تم التوقف أمام ملف الحقوق المدنية والاجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان، في ظل الاستعدادات الجارية لانطلاق أعمال لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني برئاسة الدكتور حسن منيمنة. وشددوا على أهمية وضرورة دعم صمود اللاجئين الفلسطينيين، وبخاصة في مواجهة مؤامرة التوطين الترامبية.

كما تناول اللقاء مناقشة الاقتحامات المتواصلة لعشرات المستوطنين المتطرفين، للمسجد الأقصى المبارك وتدنيس باحاته بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة، احتفالًا بما يسمى عيد الأسابيع اليهودي… في وقت تواصل فيه شرطة العدو التضييق على دخول المصلين الوافدين من القدس والأراضي المحتلة عام 1948 للمسجد الأقصى، وتدقق في هوياتهم الشخصية، وتحتجز بعضها عند بواباته الخارجية.

كما دان الطرفان ورشة العمل التي ستنظمها الإدارة الأمريكية في البحرين يومي 25 و26 الشهر الجاري، والتي تأتي في سياق بحث الشق الاقتصادي من خطتها المرتقبة المعروفة إعلامياً باسم صفقة القرن.

وشدد الطرفان على ان المقاومة ضد الاحتلال الصهيوني هي الكفيلة مشاريع التصفية وتحرير الأرض والمقدسات.، وتحقيق العودة الكريمة الى أرض فلسطين التاريخية.

بيروت – وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق