الرئيسية | أخبار الجاليات العربية | كاليفورنيا : متظاهرون يمنعون تفريغ حمولة سفينة إسرائيلية في ميناء أوكلاند

كاليفورنيا : متظاهرون يمنعون تفريغ حمولة سفينة إسرائيلية في ميناء أوكلاند

منعت مجموعة من النشطاء والمتظاهرين المؤيدين لفلسطين ، سفينة إسرائيلية أخرى تابعة لشركة ” زيم ” الإسرائيلية من تفريغ حمولتها أثناء رسوها في ميناء أوكلاند بولاية كاليفورنيا الأمريكية منذ صباح أمس السبت، وفق تصريحات متطابقة صدرت عن دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير الفلسطينية وتحالف منظمات مقاطعة اسرائيل في الولايات المتحدة الأمريكية ، وتصريح صحفي للشركة الإسرائيلية.

فقد ذكر الدكتور سنان شقديح منسق تحالف منظمات مقاطعة إسرائيل في الولايات المتحدة في إتصال مع دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير الفلسطينية أن العشرات من النشطاء والمتظاهرين المؤيدين لفلسطين تجمعوا منذ ساعات الصباح الباكر ليوم أمس السبت في ميناء أوكلاند بولاية كاليفورنيا ومنعوا تفريغ حمولة سفينة إسرائيلية تابعة لشركة ” زيم ” الإسرائيلية.

وأوضح أن الملفت والجديد في هذه الفعالية الإحتجاجية هو أنه وإلى جانب النشطاء والمحتجين الذين وصلوا المكان ، فإن كافة عمال الميناء بإستثناء عامل واحد ، رفضوا العمل في المناوبة المخصصة لتفريغ هذه السفينة إستجابة لموقف غير رسمي لغاية الان من نقابة عمال للموانىء بمنع تفريغ حمولات السفن الإسرائيلية ، حيث رفض العمال المناوبة وقرروا البقاء في بيوتهم.

وأشاد شقديح بخطوة عمال الميناء وأثنى على موقفهم المتقدم الذي يصب إيجابا في حملات المقاطعة المتصاعدة لإسرائيل في الولايات المتحدة الأمريكية ، ومشيراً إلى أن عدة نقابات عالمية راسلت نقابة عمال الموانىء الاميركية وطالبتها بمقاطعة إسرائيل وسفنها وفرض الحصار عليها في كافة الموانع التي تصل إليها.

وفي وقت لاحق من صباح أمس أعلنت الشركة الإسرائيلية في تصريح لها، أن نحو 200 متظاهر وصلوا الى مكان رسو السفينة في ميناء أوكلاند في ساعات الصباح لعرقلة عملية تفريغ حمولة السفينة وهم ينوون التظاهر مرة أخرى لاحقا .

وأشارت دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير الفلسطينية أن هذه ليست المرة الأولى التي يمنع فيها نشطاء ومؤيدين لفلسطين تفريغ حمولات سفن إسرائيلية في الموانئ الأمريكية، حيث منع متظاهرون موانئ أمريكية عديدة الشهر الماضي من تفريغ حمولة سفينة إسرائيلية خلال خمسة أيام في الميناء نفسه إحتجاجا على العدوان الإسرائيلي ضد قطاع غزة. كما منع متظاهرون قبل حوالي أسبوع تفريغ حمولة سفينة إسرائيلية تحمل اسم “الاباما” ومملوكة لشركة “زيم” الإسرائيلية، في ميناء تامبا بولاية فلوريدا.

وتتصاعد يوميا حملات المقاطعة لإسرائيل على كافة الصعد في المدن والولايات الأميركية، وتنخرط فيها قطاعات واسعة وجديدة من المنظمات والحركات والمؤسسات المدنية، وطلبة الجامعات والنقابات العمالية.

رام الله 28/9/2014 مكتب الإعلام

دائـرة شـؤون المغتـربين

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حملة صهيونية ضد الجبهة الشعبية في بريطانيا

08 تشرين ثاني / نوفمبر 2017 بوابة الهدف _ وكالات ...