الرئيسية | اخبار مخيم البداوي | الديمقراطية: قرار منع المهجرين الفلسطينين من دخول الاراضي اللبنانية هو قرار تمييزي جائر

الديمقراطية: قرار منع المهجرين الفلسطينين من دخول الاراضي اللبنانية هو قرار تمييزي جائر

تعقيبا على قرار السلطات اللبنانية بمنع دخول المهجرين الفلسطينيين اللاجئين من سوريا إلى لبنان اصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بيانا سياسيا دعت فيه الحكومة اللبنانية الى التراجع عن هذا القرار التمييزي الجائر لما له من نتائج سلبية على اكثر من مستوى، خاصة لجهة زيادة معاناة اللاجئين وتقطيع اوصال العائلات، تحت ذرائع واوهام ليست موجودة الا في اذهان اصحابها..

واكدت الجبهة الديمقراطية بأن الاجراء اللبناني هو استجابة لسلسلة من المواقف التمييزية السلبية التي كانت دعت منذ لحظة النزوح الاولى الى اقفال الحدود اللبنانية امام الفلسطينيين، وهو اجراء لا يمكن وضعه الا في خانة دعوة الفلسطينيين اما لأن يغرقوا في دمهم او جوعهم او في البحار. ما يتطلب من جميع الهيئات اللبنانية المعنية الى الاسراع في حل هذه المشكلة ..

وتعتبر الجبهة ان هذا الاجراء اللبناني هو قرار لا يمكن فصله عن السياق العام للتطورات المحلية والاقليمية وبالتالي فهو قرار سياسي من الدرجة الاولى ومن شأنه وضع الفلسطينيين في آتون الصراعات الداخلية اللبنانية. فالشعب الفلسطيني ليس صندوق انتخابي او صندوق بريد ولم نقبل بأن نكون جوائز ترضية في هذا البازار السياسي او ذاك..

ودعت الجبهة الديمقراطية الى عدم استضعاف الفلسطينيين وتحميلهم تبعات مشاريع هم الاكثر تضررا منها، وبالتالي ليس مفيدا زيادة الاحتقان وتوتير العلاقات الفلسطينية – اللبنانية، بل ان المطلوب اليوم هو تعزيز هذه العلاقات وتطويرها بما يخدم المصالح المشتركة وبذل الجهود المشتركة لتوفير مقومات الصمود الاجتماعي بما يدعم اللاجئين وموقفهم المتمسك بحق العودة وفقا للقرار رقم 194.

كما دعت الجبهة الى ضرورة تضافر جهود جميع الهيئات المعنية من اجل التخفيف من معاناة النازحين. معتبرة بان قضيتهم هي محض انسانية لا ينبغي تسييسها او استخدامها من اي طرف سياسي، داعية الى اعفاء النازحين من بدلات الاقامة ومساواتهم بالنازحين السوريين وشمولهم بجميع التقديمات ورفع التضييقات عنهم.

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لقاء رباعي في بلدية وادي النحلة – منطقة الشمال

زار وفد من وزارة التنمية والسفارة الالمانية برفقة وفد من ...