هجرة عكسية لمستوطني غلاف غزة نتيجة استمرار التوتر

كشف التلفزيون الإسرائيلي، اليوم الأحد، أن عشرات المستوطنين في “غلاف غزة” هربوا من المستوطنات بسبب استمرار حالة التوتر على الحدود مع قطاع غزة.

وأفاد تقرير صادر عن التلفزيون، بأنه ما لا يقل عن 10 أسر من مستوطنات غلاف غزة هربت خلال الأيام الماضية، مؤكدًا على أن هذه الأرقام هائلة، فهناك خوف من أن المزيد من العائلات ستحذو حذوها وتغادر المنطقة.

يشار، إلى أن حوالي 70،000 مستوطن يقيمون في أكثر من 50 تجمع في المنطقة الحدودية لغزة، حيث كان هناك اقبال كبير في عدد الأشخاص الذين ينتقلون للعيش في تلك المنطقة خلال السنوات الخمس الماضية”. لكن على مدار العام الماضي، فقد شهدت اندلاع 10 جولات من القتال المحدود مع غزة مما تسبب في اثارة حالة من الخوف لدى السكان والبقاء بالقرب من الملاجئ لأن لديهم حوالي 15 ثانية للعثور على مأوى من الصواريخ وقذائف الهاون.

يذكر، أن الجماهير الفلسطينية في قطاع غزة ينظمون احتجاجات ومسيرات سلمية على الحدود منذ آذار (مارس) مطالبين بإنهاء الحصار الذي دام 12 عامًا، حيث يتظاهرون بوسائل سلمية على الحدود مثل إحراق الإطارات وإطلاق البالونات الحارقة وإلقاء حجارة، إلا أن تلك البالونات تسبب في إشعال حرائق في الحقول الزراعية المحاذية للقطاع وألحق خسائر مادية كبيرة.

وأشار الإعلام العبري، إلى أن البالونات الحارقة تسببت في اندلاع أكثر من 2000 حريق منفصل، مما أدى إلى حرق أكثر من 35000 دونم.

المصدر : معا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق