اعتصام وايقاد شموع من اجل توفير وادخال االمواد الاغاثيه و الطبيه الى ابناء المخيمات الفلسطينيه في سوريا .

النسائية الديمقراطية الفلسطينيه ” ندى”

اعتصام وايقاد شموع من اجل توفير وادخال االمواد الاغاثيه و الطبيه الى ابناء المخيمات الفلسطينيه في سوريا .

.

اقامت النسائية الديمقراطية الفلسطينية اعتصاما حاشدا امام مدخل مخيم عين الحلوة الشارع التحتاني شارك به حشد واسع من النساء والاطفال القيت به مذكرة وجهت الى الصليب الاحمر الدولي وفي نهايته قامت المعتصمات بايقاد الشموع

رفع المعتصمون شعارات تطالب المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لتوفير مستلزمات الإغاثة والبقاء لاهالي المخيمات في سوريا و خاصة مخيم اليرموك الذي يتعرض ابناءه للموت اليومي بسبب الجوع و الجفاف الناجم عن انعدام المواد الاغاثيه و الطبيه .

رفع المعتصمون مذكرة إلى الصليب الأحمر الدولي أكدت على التضامن مع أبناء المخيمات الفلسطينية في سوريا وطالبت الأنروا ومؤسسات المجتمع الدولي ذات الصلة ومن بينها الصليب الأحمر الدولي إلى تحمل مسؤولياتهم لإنقاذ أبناء الشعب الفلسطيني خاصة في مخيم اليرموك و صون حقهم بالحياة بإعتباره حقا مكفولا من حقوق الإنسان نصت عليه كافة الاعراف و الشرائع الدوليه ذات الصله وذلك من خلال:

التعامل مع المخيمات الفلسطينية في سوريا بإعتبارها مخيمات منكوبة يجب ان تتوفر لإبناءها كل أشكال الدعم الإنساني اللازم والسعي االحثيث لتسهيل دخول المواد الغذائية والطبية إلى مخيم اليرموك.

تحمل وكالة غوث وتشغيل الاجئين الفلسطيني-انروا-لمسؤولياتها عبر وضع خطة طوارئ إنقاذية يندرج في أولوياتها توفير المواد التمؤنية اليومية والمساعدات النقدية لأبناء شعبنا في مخيم اليرموك والمخيمات الأخرى في سوريا إلى جانب تأمين ما يلزم من معدات طبية و استشفائيه و غيرها من مستلزمات تمكين اهلنا من البقاء على قيد الحياة

توفير المساعدات الإغاثية اللازمة لإبناء شعبنا الفلسطيني اللاجئ من سوريا إلى مخيمات لبنان بأولوية الغذاء اليومي والعلاج اللازم وتسديد إيجارات السكن





مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق