الجهاد الإسلامي تلتقي المفتي عبدالله

على رأس وفــد من حركة الجهاد الإسلامي التقـى القيادي الحاج أبو سامر موسى مفتـي صور وجبل عامل سماحة الشيخ حسن عبد الله في دار الإفتاء بمدينة صور وبحضور عدد من علماء الدار ، ووضــع موسى سماحة المفتي بأخر التطورات على المستوى الفلسطيني شارحاً له المبادرة وورقة التفاهم الفلسطينية المقدمة من حركتي الجهاد الإسلامي وحماس والتي حضيت بموافقة كافة الإطراف الفلسطينية الإلتزام بها ، كذلك تم إستعراض الإعتداء الصهيوني الأخير على مخيم جنين وإرتقاء عدد من الشهداء الذين إمتزجة دمائهم الذكية معاً في إشارة أن وحدة المقاومة بكافة أطيافها هي المعادلة الصحيحة ،

كما وشدد موسى على موقف حركة الجهاد الإسلامي بالتنسيق والتعاون مع فصائل المقاومة في مواجهة كافة أشكال ومشاريع الفتنة بكل جهد ممكن لحفظ أمن وإستقرار المخيمات ونسج أفضل العلاقات مع الجوار مؤكداً تمسك حركتة بخيار المقاومة وإتجاهها الصحيح .

بدوره أكد سماحة المفتي عبدالله على الدور الريادي والهام الذي تقوم به حركة الجهاد من خلال تمسكها بالثوابث ومقارعتها للعدو الصهيوني مثمناً الإنتصار الذي حققته سرايا القدس مؤخراً .

وأكد سماحته على عمق العلاقة التاريخية التي تربط الشعبين الفلسطيني واللبناني معتبراً كل محاولات زرع الفتن لن تفلح بسبب وعــي وحكمة القادة في كيلا الطرفين ولأن فلسطين هي البوصلة لنا جميعاً .







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق